الملكة الأم في تايلند غادرت المستشفى

طباعة

b_100_73_16777215_0___images_1-2018_LS5(20).pngأعلن بيان للبلاط الملكي في تايلند أن الملكة الأم سيريكيت التي يبلغ عمرها 86 عاما غادرت أمس مستشفى في بانكوك بعد تلقيها العلاج من الإنفلونزا.
وكانت الملكة سيريكيت، أرملة الملك الراحل بوميبون ادولياديج الذي توفي عام 2016 بعد أن ظل على العرش سبعين عاما، نقلت إلى المستشفى يوم 19 أغسطس الحالي.  وقال البيان: «تحسنت حالة صاحبة الجلالة، ودرجة حرارتها طبيعية وتحسن السعال».
وأضاف «سمح لها الأطباء بالعودة إلى قصر تشيتلادا» وهو مقر سكنها في بانكوك.
والملك الأم هي والدة الملك الحالي ماها فاجيرالونكور «66 عاما».