سور «صفاقس» ... من حصن لرد الأعداء إلى مزار للسياح

طباعة

b_100_179_16777215_0___images_1-2018_LS9(22).pngلم تكن تتوقع الدولة الأغلبية وهي تشيد سورا يحيط بمدينة صفاقس في أواسط القرن التاسع الميلادي لتحصينها وحمايتها من الأعداء أن يتحول هذا السور إلى أحد أبرز المعالم التاريخية والمزارات السياحية بالمدينة.
ولا يمكن دخول المدينة العتيقة بصفاقس إلا من أحد أبواب السور ومداخله الـ15 وأبرزها «باب الديوان» و«باب الجبلي» فيما يبلغ طوله نحو 600 متر وعرضه 400 متر فيما يصل ارتفاعه إلى 12 مترا ويعتبر السور الوحيد الكامل في تونس.