أفقر رئيس سابق بالعالم يتنازل عن راتبه التقاعدي

طباعة

b_100_71_16777215_0___images_1-2018_LS6(30).pngيصنف رئيس أوروغواي السابق خوسيه موخيكا البالغ من العمر 83 عامًا على أنه «أفقر رئيس في العالم»، آثر على نفسه أن يعيش حياة التقشف والشظف، حتى إنه بعد أن قدم استقالته، الثلاثاء الماضي، من مجلس الشيوخ في بلاده، رفض تقاضي راتب تقاعدي, ومنذ عام 2015 كان موخيكا عضوًا في المجلس بوصفه معارضًا يساريًا، عقب انتهاء فترة رئاسته في مارس 2015 والتي استمرت لمدة خمس سنوات منذ مارس 2010, وقرر أن يتقاعد عن عضوية مجلس الشيوخ بعد أن شعر بالإرهاق وعدم القدرة على المواصلة، وفقا لما صرح به لوسائل الإعلام، بأنه «تعب بعد رحلة طويلة», وكان من المفترض أن تستمر عضويته بالمجلس إلى 2020, أما الشخص المخول باستلام استقالة الرئيس السابق فهي زوجته لوسيا توبولونسكي البالغة من العمر 73 عامًا، والتي تشغل منصب رئيس مجلس الشيوخ.