سواريز غاضب من هيمنة الريال على لقب التشامبيونزليغ

طباعة

b_100_146_16777215_0___images_1-2018_S2(121).pngشدد الأوروغواياني لويس سواريز مهاجم برشلونة على رغبة البلوغرانا في التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا هذا الموسم.
وقال سواريز، خلال حواره لإذاعة «راديو كتالونيا»: «دوري الأبطال هي المسابقة التي تحدد قوتك، حيث تواجه أقوى الفرق واللاعبين في أوروبا.
وأضاف: «هناك دافع إضافي لعدم الاسترخاء، ورغبتنا وحماسنا وتوقعاتنا هي أن يكون عامًا عظيمًا لنا، وبالتأكيد حين يفوز منافسك بدوري الأبطال في آخر 3 مواسم تشعر بالغضب».
وتابع: «ميسي كلاعب، يستحق العديد من ألقاب دوري أبطال أوروبا أكثر مما لديه، إنه مليء بالرغبة بعد كأس العالم، وبعد ما حدث لنا في دوري الأبطال العام الماضي، وهو دائمًا حريص على دور القائد ويسعى لرفع الألقاب».
وعن رحيل كريستيانو رونالدو، أجاب: «ريال مدريد هو ريال مدريد وأعتقد أن لديهم الكثير من اللاعبين على مستوى كبير، ولديهم طموح جديد تحت قيادة مدرب جديد، ونحن بحاجة إلى أن نكون حذرين رغم أن رونالدو ليس هناك».
وحول الصفقات الجديدة التي أبرمها برشلونة: إنهم لاعبون يتسمون بالتواضع والهدوء ويعملون بجد، ولديهم الكفاءة وكلهم قادمون من أوروبا عدا آرثر. وقال ميسي لي إن آرثر يفعل الكثير من الأشياء مثل تشافي».
وأردف: «بوغبا؟ إنه لاعب تُوج بكل شيء، ولديه قدرات عالية، ودائمًا نريد الأفضل معنا، وبالتأكيد نرحب باللاعبين مثله».
وعن فشل التعاقد مع أنطوان غريزمان، أوضح: كانت مفاجأة أنه لم يأت، ونحن نحترم قرارات الجميع، ولكني كنت سعيداً جدًا بأنباء التعاقد معه حيث كان سيفيد الفريق».
وواصل عن مستقبله مع الفريق: «أنا في النادي الذي كنت دائما أرغب في اللعب له، ومدين له بكل شيء، وإنه أمر مُعقد أن أعتزل في برشلونة، فلاعبين مثل إنييستا وتشافي لم يقدرا على فعل ذلك».
واختتم «حين لا يؤهلني مستواي للعب هنا سأرحل، رغم أن الاعتزال في كامب نو هدف لكل اللاعبين».