ميسي قرر الابتعاد عن اللعب الدولي

طباعة

b_100_127_16777215_0___images_1-2018_S2(109).pngحسم النجم ليونيل ميسي، قائد منتخب الأرجنتين قراره بشأن اعتزال اللعب الدولي، عقب الإخفاق في كأس العالم بروسيا، بحسب تقارير صحافية.
وذكرت صحيفة «سبورت»، نقلا عن قناة «TNT Sports» الأرجنتينية، أن أيقونة برشلونة قرر الابتعاد عن منتخب بلاده خلال ما تبقى من مباريات هذا العام، «للتعافي من الضغوط التي تعرض لها بعد الخروج من المونديال».
وأشارت الصحيفة إلى أن ليونيل سكالوني، المدرب المؤقت للأرجنتين، فشل في إقناع نجم البلوغرانا بالمشاركة في المباريات المقبلة لوصيف مونديال البرازيل، «ولكن سيبقى بيده القرار في العودة بالوقت الذي يراه مناسباً».
وأوضحت تقارير صحافية أرجنتينية، أن قائد «الألبيسيليستي»، أخبر المدرب المؤقت، بأنه لن يشارك في المباريات الودية التي سيخوضها المنتخب حتى نهاية العام الحالي.
ونقلت صحيفة «كلارين» اليومية، عن «مصادر» من داخل الاتحاد  الأرجنتيني، الخبر وعلقت عليه قائلة: «قنبلة داخل المنتخب: ليونيل ميسي لن يعود هذا العام، وهناك شكوك حول مستقبله».
بينما أكد المتحدثون الرسميون للاتحاد بأنه «ليس لديهم أي معلومة بخصوص هذا الأمر».
وستخوض الأرجنتين، التي يقودها سكالوني فنياً بشكل مؤقت إلى جانب أيمار، مباراتين وديتين خلال شهر سبتمبر المقبل في الولايات المتحدة أمام غواتيمالا وكولومبيا.
وتمثل هاتين المباراتين الظهور الأول للمنتخب الأرجنتيني عقب توديع مونديال روسيا من ثمن النهائي على يد فرنسا بنتيجة «4-3».
أما صحيفة «أوليه» فعنونت بأن ميسي «لن يتواجد بشكل مبدئي» في أي مباراة سيخوضها المنتخب حتى نهاية العام.
بينما أكدت بعض البرامج التليفزيونية، أن قائد البلوغرانا لن يرتدي أيضا قميص الأرجنتين العام المقبل، والذي سيشهد استضافة البرازيل لبطولة كوبا أميركا.