خسائر السالمية... عرض مستمر

طباعة

b_100_104_16777215_0___images_1-2018_s1(93).pngتتواصل خسائر السالمية نتيجة لعقوبات الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا حيث وجه الفيفا خطابا للنادي بضرورة تسديد مستحقات نادي العين الاماراتي من صفقة انتقال اللاعب جمعة سعيد إلى صفوف الكويت وهو ما يزيد من متاعب السماوي المالية.
وكان قد كبد «الفيفا» السالمية خسائر بالجملة، بعد القرار الذي أصدره قبل يومين ، بخصم 3 نقاط من رصيده، في الموسم الماضي.
وجاء قرار الاتحاد الدولي، على خلفية الشكوى التي تقدم بها المدرب الألماني، رولف، بسبب فسخ عقده من قبل مجلس إدارة النادي، وعدم حصوله على مستحقاته.
ولعل أبرز الخسائر التي تكبدها السالمية، تقهقره من المركز الثاني إلى الثالث، متبادلا المراكز مع القادسية، الذي تم تصعيده للوصافة. وترتب على ذلك، فقدان السماوي لفرصة المشاركة، في كأس الاتحاد الآسيوي، بينما اقترب القادسية من لعب البطولة بدلاً منه.
وعلى الصعيد المادي، سيخسر السالمية أيضاً نحو 60 ألف دولار، وهي فارق المكافأة التي يحصل عليها صاحب المركز الثاني، حيث يرصد الاتحاد الكويتي لكرة القدم، مكأفاة مجزية للأندية صاحبة المراكز الثلاثة الأولى، في جدول ترتيب الدوري الممتاز.