داليتش يحذر لاعبي كرواتيا من التراخي

طباعة

b_100_66_16777215_0___images_1-2018_s12(1).pngواصلت كرواتيا تألقها في كأس العالم لكرة القدم بفوزها 2-1 على أيسلندا لتنهي المجموعة الرابعة في الصدارة لكن المدرب زلاتكو داليتش حذر فريقه من الاسترخاء وحث اللاعبين على التركيز على مواجهة الدنمارك في دور الـ16.
وقال داليتش، في مؤتمر صحافي بعد الفوز الذي منحه علامة النجاح الكاملة في دور المجموعات «ما تحقق قد تحقق، علينا وضع هذه المباريات في الأرشيف ونركز على مواجهة الدنمارك، فهذه هي لحظة الحقيقة وهذا ما ننتظره.
وبدا أن تركيز داليتش منصب بالفعل على مباراة الأحد القادم عندما أجرى 9 تغييرات على تشكيلته لمباراة أيسلندا عقب فوز فريقه الساحق 3-0 على الأرجنتين في اللقاء السابق، حتى رغم أن المنتخب الكرواتي لم يكن ضمن صدارة المجموعة.
وواجه فريقه الشاب عدة اختبارات أمام أيسلندا التي كانت تكافح من أجل الصعود لكن هدف إيفان بريسيتش في الوقت المحتسب بدل الضائع منح كرواتيا فوزها الثالث على التوالي، بعدما ألغى هدف جيلفي سيجوردسون من ركلة جزاء لصالح المنتخب الأيسلندي تقدم فريق داليتش عبر ميلان باديلي. وأبدى مدرب كرواتيا إعجابه بشجاعة المنتخب الأيسلندي وأثنى على خطط نظيره هيمير هالجريمسون المباشرة التي سببت لكرواتيا العديد من المشاكل.
وقال داليتش «أظهرت أيسلندا شيئا في غاية الأهمية، أظهروا روحا قتالية وانضباطا. كانوا على علم بما يجب أن يحققوه وأوجه لهم التهنئة على الأداء».
وأضاف «قلت لمدربهم إنهم فريق رائع، يلعبون كرة القدم في أفضل  صورة تلائمهم. من الصعب جدا اللعب ضدهم بسبب كراتهم الطويلة لكننا نشعر بالرضا على ما فعلناه. لدينا رفاهية اعطاء كل لاعب في تشكيلتنا فرصة اللعب التي يستحقها».
والمنتخب الكرو اتي واحد من أكثر الفرق تألقا في روسيا لكن داليتش تجنب الأسئلة المتعلقة بفرص فريقه في الفوز بكأس العالم لأول مرة رغم أنه قال إنه لا يشعر بأنهم أقل من أي منافس.
وتابع «لا أعتقد أن البطولة ستنتهي بالنسبة لنا في دور الـ16 لكن الآن نركز فقط على الدنمارك. علينا فقط التفكير في ما ينتظرنا، لكن الأهم لم يأت بعد».
وأتم «علينا أن نثق في قدراتنا ونحترم كل منافسينا لكننا لا نؤمن بأن أي فريق أفضل منا. إذا اعتقدنا أن هناك فريقا أفضل منا سيكون من المستحيل هزيمته.