هزة ... طول!

طباعة

تفشل «غزال» فشلة ما بعدها فشلة،وانقص وجهه، بعد أن ضحك عليه عدد من الغزلان،وقالوا له: «كله تمام يا باشا،إذ تبين أنهم ضللوه باستعداداتهم لبدء الموسم،خاصة أن أحدهم صور له أن الأمر تحت السيطرة، وما عليه سوى أن «يهز طوله» ويتفقد الحدائق ويلتقط الصور التذكارية»!
لم يكن الوضع على مايرام،فالخراب عمَّ الغابة،ماكو شيء صالح، كل شيء خربان،لا ماي لا حلو لا شربت، ما دفع أحد المتضررين إلى الصراخ بقوله: «لا يكون إحنا في سكراب أمغرة أو النعايم»؟
وتردد أن الغزال من الفشلة...انحاش،وسوى نفسه ميت!
...على شنو هاز طولك؟
جحا •