مليار دينار خسائر بورصة الكويت في أغسطس

طباعة

b_200_109_16777215_0___images_1-2018_E1(209).png

هبطت المؤشرات بورصة الكويت جماعياً في شهر أغسطس، حيث سجل المؤشر العام تراجعاً بنسبة 2.87 % عند مستوى 5941.13 نقطة خاسراً 175.53 نقطة بالمقارنة بإقفال يوليو الماضي عند 6116.66 نقطة.

كما تراجع مؤشر السوق الأول بنهاية أغسطس 3.21 % بإقفاله عند النقطة 6527.81 بخسائر بلغت 216.27 نقطة بالمقارنة بنهاية تعاملات يوليو الماضي عند مستوى 6744.08 نقطة.
وسجل مؤشر السوق الرئيسي انخفاضاً بنحو 1.89 % في أغسطس بإقفاله عند النقطة 4789.35 خاسراً نحو 92.26 نقطة بالمقارنة بإقفال يوليو الماضي عند 4881.61 نقطة.
وعلى مستوى الأداء الكلي للمؤشرات في العام الحالي، ارتفع المؤشر العام 17 % رابحاً أكثر من 860 نقطة، وصعد «الأول» بنحو 24 % بمكاسب تجاوزت 1260 نقطة، وسجل «الرئيسي» نمواً بنسبة 1 % رابحاً نحو 51 نقطة.
وتراجعت أحجام التداول ببورصة الكويت خلال أغسطس ، بنحو 44.8 % إلى 2.59 مليار سهم، حيث تخلل الشهر إجازة عيد الأضحى التي أثرت على التداولات.
وتقلصت السيولة 49.9 % في أغسطس لتصل إلى 490.27 مليون دينار مقارنة بمستواها في يوليو الماضي عند 978.96 مليون دينار، وكما انخفضت الصفقات الشهرية في بورصة 39.8 % في أغسطس ، لتصل إلى 108.49 آلاف صفقة؛ مقابل 180.29 ألف صفقة في يوليو السابق.
وعلى وقع خسائر المؤشرات في أغسطس ، تكبدت بورصة الكويت خسائر سوقية بقيمة 1.02 مليار دينار «مليار دولار»، لتصل بنهاية الشهر إلى 34.38 مليار دينار مقارنة مع 35.4 مليار دينار في الشهر الماضي، لتتراجع بنسبة 2.9 %.
وعلى صعيد أدائها في العام الحالي، لا تزال البورصة تتمتع بمكاسب تجاوزت 5.3 مليارات دينار، مُرتفعة بنحو 18.5 %، حيث بلغت القيمة السوقية للبورصة في نهاية العام الماضي 29.01 مليار دينار.
وبالنسبة للأسبوع المنتهي في 29 أغسطس 2019، انخفضت مؤشرات البورصة الكويتية بشكل جماعي مع تراجع ملحوظ في وتيرة التداولات وخاصة على مستوى الكميات. وأنهى المؤشر العام تعاملات الأسبوع عند النقطة 5941.13 خاسراً نحو 59 نقطة مقارنة بـإقفاله الأسبوع الماضي عند مستوى 6000.1 نقطة، مسجلاً هبوطاً اقتربت نسبته من 1 %.
وتراجع مؤشر السوق الأول خلال الأسبوع بواقع 1.25 % عند مستوى 6527.81 نقطة خاسراً 82.4 نقطة، كما انخفض «الرئيسي» بنسبة 0.22 % عند مستوى 4789.35 نقطة بخسائر تجاوزت 10 نقاط. أحجام التداول الأسبوعية تتراجع 12 %.. وهبوط طفيف بالسيولة.
وهبطت أحجام التداول بالبورصة خلال الأسبوع بنحو 11.8 %، لتصل إلى 637.1 مليون سهم مقابل 721.96 مليون سهم في الأسبوع الماضي
كما تراجعت السيولة الأسبوعية للبورصة بنحو طفيف نسبته 0.32 %، لتصل إلى 131.37 مليون دينار مقابل 131.78 مليون دينار في الأسبوع السابق مباشرة.
وبالنسبة لصفقات الأسبوع، فشهدت تراجعاً بنحو 3.6 %؛ لتصل إلى 28.7 ألف صفقة مقابل 29.76 ألف صفقة في الأسبوع الماضي.
قال المُحلل الفني لسوق المال حسن الكندري، إن المؤشر العام هبط إلى منطقة 5880 نقطة؛ نظراً لتشكيل نموذج فني سلبي بعد أن تمكن من كسر مستوى الدعم 6030 نقطة. وأوضح الكندري أن المؤشر العام للبورصة ارتد من منطقة الهدف 5880 نقطة، الذي يعتبر مستوى دعم.
وتوقع أن يقوم المؤشر بإعادة اختبار منطقة 6030 نقطة، علماً بأن مستوى 6110 نقاط يُعد مقاومة مهمة متوقعا أن يستهدفها المؤشر على المدى القصير.
وبين أنه في حال تمكن المؤشر من اختراق مستوى 6110 نقاط فإن الهدف المتوقع يكمن عند 6350، أما في حال عدم تمكنه من المحافظة على مستوى الدعم 5880 فإن هدف الهبوط المتوقع 5700 نقطة الذي يُعد منطقة دعم.