8 مليارات جنيه مكاسب سوقية لبورصة مصر في 4 جلسات

طباعة

تباينت مؤشرات بورصة مصر خلال تعاملات الأسبوع الثاني من 2019 والمنتهي والمقتصر على 4 جلسات فقط بسبب عطلة عيد الميلاد.وارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية إيجي إكس 30، بنسبة 0.7% ليغلق عند 13367 نقطة، مقابل 13264.7 نقطة «إغلاق الأسبوع الماضي» رابحاً 102.74 نقطة.
ومن جانبه قال مايكل نجيب، مدير علاقات العملاء في عربية أون لاين إن أداء الأسهم تباين خلال الأسبوع الحالي وسط حالة من التذبذب نتيجة مواجهة المقاومة الهامة 13500 والتي تمثل سقف القناة الهابطة التي يسير فيها المؤشر منذ بداية التصحيح.وأشار نجيب إلى أنه على الرغم من الارتفاعات التي شهدناها من مستوى 12000 نقطة الى مستوى 13500 نقطة والتي تبدو إيجابية للمستثمر قصير المدى أو المضارب فإننا ما زلنا في الاتجاه الهابط متوسط المدى.
وأوضح نجيب أن مستوى الدعم للمؤشر الرئيسي عند 13223 نقطة يليها 13000 نقطة كدعم نفسي ثم 12944 نقطة.وعلى مستوى المقاومات، أشار إلى أن مستوى 13500 نقطة يعد مستوى مهماً للمؤشر والذي في حالة اختراقه يفتح الطريق للتجربة على مستوى 14000 نقطة.وتراجع مؤشر إيجي إكس 70 خلال الأسبوع بنسبة 1% عند مستوى 687.3 نقطة.
كما هبط مؤشر إيجي إكس 100 هامشياً بنسبة 0.3% عند مستوى 1724.08 نقطة، مقابل 1730.75 نقطة إغلاق الأسبوع السابق.وأغلق رأس المال السوقي عند مستوى 765.16 مليار جنيه، مقابل 757.11 مليار جنيه بإغلاق الأسبوع الماضي، رابحاً 8.05 مليارات جنيه.
وقال سامح غريب رئيس قطاع البحوث الفنية لدى الجذور لتداول الأوراق المالية إن المؤشر الرئيسي لبورصة مصر استمر خلال الأسبوع في الارتفاع ولكنه فقد جزء من مكاسبه بنهاية تعاملات الأسبوع.وأضاف غريب أنه مع حفاظ المؤشر الثلاثيني بالتحرك أعلى 13200 نقطة يظل من المتوقع أن يعاود الارتفاع سريعاً واستهداف 13775 نقطة.وعلى مستوى مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة، أشار إلى أنه يحاول التماسك والارتداد أعلى ن مستوى 685 نقطة.
وأنهت مؤشرات البورصة المصرية تداولات جلسة الأربعاء الماضي على تباين وسط مبيعات المستثمرين الأجانب والعرب ومشتريات المصريين وفقد المؤشر الرئيسي إيجي إكس 30 مكاسبه الصباحية، ليهبط بنسبة 0.28% عند مستوى 13365.58 نقطة، فاقداً 37.12 نقطة، وسط زخم السيولة.وتوقع محللو أسواق المال وخبراؤها، استمرار الأداء الإيجابي لبورصة مصر مع استهداف مستويات أعلى 13500 نقطة.