أهم الأحداث في الأسواق العالمية خلال الأسبوع الماضي

طباعة

b_100_99_16777215_0___images_1-2018_E2(103).pngتصدرت تطورات الأوضاع في الولايات المتحدة اهتمامات المستثمرين بالأسواق العالمية خلال الأسبوع الماضي، بعد تصريحات للرئيس دونالد ترامب وإشارات لبنك الاحتياطي الفيدرالي.
وهاجم ترامب مجدداً بنك الاحتياطي الفيدرالي بسبب رفع معدل الفائدة، في الوقت الذي جدد رئيس البنك جيروم باول توقعاته باستمرار سياسة الزيادة التدريجية للفائدة خلال الفترة المقبلة.
وفشلت المفاوضات بين الولايات المتحدة والصين في التوصل لحل بشأن الخلافات التجارية، في الوقت الذي دخلت فيه تعريفات متبادلة بين الطرفين حيز التنفيذ خلال الأسبوع.
وفي تركيا خفضت وكالة «ستاندرد أند بورز» التصنيف الائتماني لتركيا، متوقعة انكماش الاقتصاد في العام المقبل.
وفي فنزويلا قرر الرئيس الفنزويلي «نيكولاس مادورو» رفع الحد الأدنى للأجور للمرة الخامسة منذ بداية العام الحالي، في خطوة تسبق القرار المرتقب بإلغاء 5 أصفار من العملة المحلية.
وأعلنت فنزويلا إصدار عملة جديدة تلغي 5 أصفار من عملتها المحلية «البوليفار»، في محاولة تهدف لكبح جماح التضخم المتسارع في البلاد. وفيما يخص التطورات الاقتصادية في ايران أكد وزير النفط الإيراني أن شركة «توتال» الفرنسية غادرت طهران رسمياً، في خطوة تعقب تهديد الولايات المتحدة بفرض عقوبات على الشركات التي تمارس أعمالاً داخل البلاد.
ومن ابرز الاحداث التي شهدتها منطقة اليورو كان نجاح اليونان في إنهاء برنامج الإنقاذ المالي الثالث والذي دام لمدة 3 سنوات، في خطوة تعني التخلص من المساعدات الأجنبية بعد حالة من التقشف عاشتها البلاد لمدة 9 أعوام.
كما حقق صندوق الثروة السيادي في النرويج وهو أكبر صندوق ثروة سيادي ارباحاً بلغت 19 مليار دولار بالربع الثاني وتمكن الصندوق من تحقيق عائد يبلغ 1.8% خلال الربع الثاني من العام الحالي.  وفي الولايات المتحدة فرضت واشنطن رسوماً جمركية جديدة على واردات من تركيا والصين.
وقالت وزارة التجارة الاميركية إنها اتخذت إجراءً مبدئياً بتطبيق تعريفات جمركية على بعض المنتجات من 6 دول من ضمنهم الصين وتركيا.
كما ارتفع إنتاج الولايات المتحدة من النفط للأسبوع الثاني على التوالي، ليعاود الوصول لأعلى مستوى على الإطلاق.
وقال بنك الاحتياطي الفيدرالي إنه يدعم رفع معدل الفائدة في سبتمبر المقبل مع النمو الاقتصادي القوي بالولايات المتحدة.  وتوقع رئيس بنك الاحتياطي «جيروم باول» استمرار الزيادة التدريجية لمعدلات الفائدة الاميركية خلال الفترة المقبلة، مع تراجع القلق بشأن تسارع التضخم.
وسجلت الأسهم الاميركية تسجل أطول موجة مكاسب في التاريخ خلال الأسبوع الماضي.
وعلى صعيد آخر أنهى مسؤولون أميركيون وصينيون يومين من المحادثات التجارية دون تحقيق انفراجة في الصراع التجاري المتنامي بين البلدين.
كما سجلت البنوك الاميركية أداءً قياسياً بتحقيقها مجتمعة أرباحاً تزيد على 60 مليار دولار خلال الربع الثاني من العام الحالي.
وحذر الرئيس الاميركي دونالد ترامب من العواقب المترتبة على احتمالية توجيه اتهامات له، مشيراً إلى أن أبرزها سوف يتمثل في انهيار سوق الأسهم في الولايات المتحدة.
وتراجع النشاط الاقتصادي بالولايات المتحدة لأدنى مستوى في 4 أشهر بفعل هبوط أداء قطاعي التصنيع والخدمات.
واتخذ البنك الدولي خطوات هامة تمثلت باطلاق أول سندات عبر تكنولوجيا «بلوكشين»
وقام البنك الدولي بتسعير أول سندات عامة في العالم تم إنشائها وإدارتها عبر تكنولوجيا البلوكشين في صفقة بقيمة 100 مليون دولار أسترالي «73.16 مليون دولار» من أجل اختبار كيف يمكن للتكنولوجيا تحسين ممارسات بيع السندات.