«الشؤون»: نعمل وفق رؤية واضحة لتطوير العمل التعاوني

طباعة

b_100_140_16777215_0___images_1-2018_L2(224).pngكتب أحمد الحربي:

كشف الوكيل المساعد لشؤون التعاون في وزارة الشؤون الاجتماعية عبدالعزيز شعيب عن انتهاء أعمال لجان الجرد السنوي للجمعيات التعاونية التي تنتهي السنة المالية لها في تاريخ 31 ديسمبر 2018، بكل سهولة ويسر.
وأكد ان اجراء عمليات الجرد بهذه السهولة والدقة تم بفضل الخطة المحكمة والموضوعة مسبقاً والتي شارك في تنفيذها 15 لجنة مكونة من 150 موظفا من إدارة الرقابة والتفتيش التعاوني في وزارة الشؤون.
وأشاد شعيب في هذا الصدد بجهود المراقبين الماليين في إحكام الرقابة على عمليات الجرد السنوي واستمرارهم في العمل حتى ساعات متأخرة من اخر يوم في شهر ديسمبر 2018، مثمنا هذه الجهود التي لها دور كبير في حماية أموال المساهمين، مضيفا ان الوزارة تعمل وفق رؤية واضحة في تطوير العمل التعاوني من خلال تطبيق النظام على كافة الجمعيات التعاونية.
واشار إلى ان المراقبين الماليين والإداريين يقومون بدور كبير في تسيير أعمال الجمعيات التعاونية من خلال التدقيق على الأوراق والمستندات اولا بأول قبل صرف المبالغ المالية للمستفيدين، وذلك للحفاظ على المركز المالي للجمعية، منوها بأن تطبيق النظام الآلي في الجمعيات التعاونية ساهم بشكل كبير في إحكام الرقابة، وحافظ على حقوق المساهمين والشركات والجمعيات التعاونية في الوقت نفسه.