«المزارعين»: تخصيص أراضٍ لإقامة منافذ تسويقية في جميع المحافظات

طباعة

b_100_55_16777215_0___images_1-2018_L2(220).pngكتب ضاحي العلي:

أكد رئيس اتحاد المزارعين عبدالله الدماك أن مجلس الإدارة قدم العديد من المطالب لرئيس المجلس البلدي أسامة العتيبي خلال لقاء تم في مكتبه بحضور عضوي المجلس البلدي فهيد المويزري ومشعل الحمضان ووجد المجلس كل ترحيب من قبل رئيس وأعضاء المجلس لدعم المزارع بصفة عامة ومطالب مجلس إدارة الاتحاد بوجه خاص.
وأشاد الدماك بعد اللقاء الذي حضره نائب رئيس الاتحاد حسين بن صامل وأمين السر محمد العتيبي وأعضاء مجلس الإدارة مبارك العازمي ومحمد المطيري بالتعاون الذي أبداه رئيس وأعضاء المجلس البلدي مع مجلس إدارة الاتحاد وأنهم على أتم الاستعداد بدعم مطالب الاتحاد في المجلس البلدي ولجانه المختلفة وخاصة في تخصيص أراض للاتحاد ليقام عليها منافذ تسويقية في محافظات الكويت الست لتساند شبرة الأندلس والرقعي الحالية لتسويق الإنتاج النباتي المحلي.
وأوضح الدماك أن رئيس وأعضاء المجلس البلدي وعدونا بزيادة الأنشطة في مزارع الوفرة والعبدلي لمنح تراخيص تخدم المواطنين والمقيمين الذين يقومون بزيارات متعددة للمزارع وخاصة خلال عطلة الربيع وعلى سبيل المثال من يزور العبدلي وكان في احتياج دواء فلا يحصل عليه لعدم وجود صيدلية هناك ما يدفعه لترك أسرته والعودة الى الجهراء يقطع مسافة تتجاوز سبعين كيلومتراً من أجل شراء الدواء والبعض يقطع متعة أبنائه ليعودوا جميعا بسبب بعد المسافة إضافة الى ضرورة فتح المجال لمطاعم الوجبات السريعة والكافيهات التي أصبحت اليوم مطلباً للكبار والصغار مع ضرورة السماح بحدائق للعب الأطفال حتى لا يجبر المواطن أو المقيم على تأجير مزرعة تكلفه أكثر من 200 دينار.
وتقدم الدماك لرئيس وأعضاء «البلدي» بالشكر لتفهمهم لمطالب مجلس إدارة الاتحاد وعدد من المطالب والمقترحات التي تقدم بها المزارع في منطقة العبدلي الزراعية مبارك الظفيري من أجل تطوير المنطقة هناك وكذلك منطقة الوفرة لتكونا مدينتين متكاملتين لا ينقصهما اي شيء وهذا لا يتم الا من خلال قرارات تصدر من المجلس البلدي وهذا ما حصلنا عليه من خلال الزيارة من تفهم واضح لرئيسه وأعضائه الذين فتحوا قلوبهم لجميع المطالب ووعدوا بتحويلها للجان المختصة في المجلس البلدي ومن ثم اتخاذ القرارات اللازمة من أجل خدمة المزارعين.