الجبري: صاحب السمو أكبر الداعمين للشباب

طباعة

b_100_124_16777215_0___images_1-2018_L1(115).pngكتب ضاحي العلي:

قال وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب محمد الجبري، ان الكويت حققت خلال السنوات الخمس الأخيرة قفزة نوعية في المؤشر العالمي للشباب. وأضاف الجبري بمناسبة اليوم العالمي للشباب، ان صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، أكبر الداعمين للشباب فهم حاضر الأوطان ومستقبلها، وبهم تنهض الأمم وتبنى الحضارات، وشدد على ضرورة مشاركتهم في العمل على تطوير القدرات الإبداعية الشابة ورفع مستوى الوعي في مجتمعنا، وتنمية مهارات القِيادة لدى الشباب وذلك مِن أجل مُستقبل أفضل لهم وللوطن، ولقد كان لسموه دور كبير باحتضان الشباب بأن جعل «الكويت تسمع» الى الشباب، ومن صوت الشباب انطلقت رواسي العمل الشبابي بتبني سموه انشاء وزارة الدولة لشؤون الشباب. وأضاف: منذ اصدار المرسوم السامي نعمل على ترجمة توجيهات صاحب السمو أمير البلاد، في شأن الدعم الشبابي واحتضان الطاقات المبدعة للوصول الى مفهوم التضامن في العمل من أجل تنمية الشباب، كما أخذنا على عاتقنا مهمة تثمين وتقدير الجهود المخلصة في الارتقاء بالرعاية الشبابية لتنمية مواهبهم وصقل كفاءاتهم ببرامج وأنشطة متنوعة.
وقال الجبري: «دعم هذه الكفاءات والكوادر الشبابية ضرورة ملحة، فهم يمثلون 72 % من الشعب الكويتي ولابد من اشراكهم في تنمية البلاد والمستقبل، وأن نتعاون معهم بتحديد اتجاهاتهم من خلال ابرازهم وتمكينهم في مختلف المجالات واكتشاف طاقاتهم الإبداعية وتوجيهها نحو المجالات التي يطمحون لها ويرغبون فيها واعطائهم فرصة لمعرفة ما هو أفضل لهم على المستوى العلمي والعملي بما يتماشى مع طموحات الدولة ومستقبلها، فهؤلاء الشباب هم اللبنة الأساسية في تقدم المجتمع».
ودعا الشـــباب لضرورة استثمار أي فرصة تقدمها الدولة لهم، خصوصا ان هناك جانباً مشرقاً ومعطيات ايجابية موجودة امامــهم، تساهم في تحقيق اهدافهم.
وجدد دعوته للشباب بتقديم كافة أفكارهم ومبادراتهم عبر موقع وزارة الدولة لشؤون الشباب لدعمها ورؤيتها على أرض الواقع.