ناصر الصباح: الحمدلله... كل شيء تمام

الغانم: الأوضاع غير مطمئنة... واحتمالات الحرب واردة

طباعة

أكد رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم أن الحكومة قدمت خلال الجلسة أمس عرضا يثبت استعدادها لمواجهة أي طارئ في المنطقة.
وأضاف في تصريح للصحافيين في مجلس الأمة: وفقاً للشرح المفصل الذي قدمه الشيخ صباح الخالد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية ووصفه للمشهد السياسي وآخر التطورات والأحداث «تبين مدى دقة وحساسية وخطورة المرحلة المقبلة ووجوب الاستعداد واتخاذ جميع الإجراءات لكل الاحتمالات الواردة»، لافتاً إلى أن توجيهات سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد التي صدرت في اليومين الماضيين «تستدعي من جميع المسؤولين وأبناء الشعب اتخاذ كل أشكال الحيطة والحذر والاستعداد لكل الاحتمالات المقبلة».
وأشار إلى أن الأوضاع خارجياً غير مطمئنة، أما داخليا فإن استعدادات الدولة أفضل بكثير من المرات الماضية».
وأضاف الغانم أن مجموعة من الوزراء قدموا شرحا عن استعدادات الدولة لمواجهة «أي حالة حرب في المنطقة»، مشيراً إلى أن احتمالات اندلاع الحرب كبيرة وعالية.
من جانب آخر، وأثناء خروج النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الشيخ ناصر الصباح سأله أحد الصحافيين: «شلون أوضاعنا بالكويت؟»، فرد قائلاً إن شاء الله كل شيء تمام.
ص4