جريدة الشاهد اليومية

الثلاثاء, 10 يونيو 2014

المعلمون ورواتب العطلة الصيفية

قارب العام الدراسي على الانتهاء، الأطفال في الروضة بدأت إجازاتهم الصيفية ثم لحقهم المرحلة الابتدائية ثم المتوسطة وها هم طلبة المرحلة الثانوية استعدوا لاختبارات نهاية العام الدراسي نسأل الله العلي القديرأن يوفق الجميع.

ومع نهاية العام وبعد مجهود عام دراسي كامل حافل بالعطاء والتفاني والإخلاص من الكثير من المعلمين والمعلمات في جميع المراحل ومع كل المتاعب والمشاكل التي عانوا منها وسيعانون منها على مدى الاعوام التي سيستمرون في خدمة البلد وأبناء البلد وغيرهم أقدم لهم الشكر الجزيل عبر جريدة «الشاهد» لعطائهم وجهودهم المبذولة مع طلبتنا في جميع المراحل، وذلك لأنني زميلة لهم بالميدان وأعلم وأشعر بما يقدمونه على مدى عام دراسي كامل من اعداد الدروس وأنشطة ورصد درجات وإعداد اختبارات وتصحيحها  وتنظيم فعاليات وورش عمل ومعارض وأنشطة رياضية وموسيقية وفنية وثقافية واجتماعية وغيرها من الأنشطة الملقاة على عاتقنا كمعلمين ومعلمات وادارت مدرسية وتوجيه فني بشتى التخصصات ناهيك عن الأعمال الادارية التي ليست من اختصاص المعلم أساسا ألا اننا كمعلمين لا نبخل بعطائنا ونقوم بها من أجل مصلحة العمل وتعاونا منا مع اداراتنا المدرسية لانجاز العمل على أكمل  وجه  لتحقيق الأهداف المنشودة.

مع بداية كل إجازة صيفية نتلقى مسجات ورسائل عبر وسائل التواصل الاجتماعي بطريقة فكاهية أو ساخرة من صرف رواتب اربعة أشهر والبعض يتحدث عبر وسائل الاعلام معترضا على الزيادة في رواتبنا ويطالب الحكومة مساواة الجميع معنا وليش عطلتهم أربعة شهور؟، كما أن البعض يتهمنا بالقصور وبالتغيب وعدم الاخلاص في العمل و... و...و.... وغيرها من الاتهامات التي دعتني لكتابة هذا المقال ليس دفاعا عن المعلمين فحسب ولكن لأقول كلمة حق في عطاء زملائي وزميلاتي في المهنة.

التقصير والسلبيات والتلاعب موجود في كل مكان، كما أن الغياب عن العمل موجود في كل وزارة ومؤسسة حكومية، والتضبيط موجود في كل الدوامات، ونحن كمعلمين ايضا لنا ظروف وأسباب للتغيب  سبحان الله احنا بشر مثلكم ترا  نمرض ونضطر للغياب لعدة اسباب صحية واجتماعية موبس أنتو..! كما أننا درسنا وتعبنا ووصلنا لهذه الدرجة العلمية وبمجهودنا حصلنا على الراتب ووفق قوانين الدولة كما ان مهنتنا من المهن الشاقة نحن نتعامل مع طلبة من بيئات مختلفة وبنفسيات مختلفة ما يتطلب منا طرقا خاصة للتعامل مع هذا الطالب وكل طالب يختلف عن الطالب الآخر، المعلم مطلوب منه التحضير والتدريس واعداد اختبارات وتصحيحها.. المعلم محاسب من رئيس القسم.. كما انه متابع من موجه المادة ومدير المدرسة، بالإضافة للمناوبة اليومية والإشراف على أجنحة الفصول.. كذلك المعلم مطلوب منه المشاركة في اعداد مناسبات وفعاليات انتم كموظفين في جهات أخرى لا تعلمون عنها شيئا، المعلم يبيع بالمقصف.. المعلم يكلف بحضور محاضرات خارج المدرسة ليستفيد وينقل ما شاهده لطلابه ولزملائه .. بعد شتبون اقولكم عشان تعرفون المعلم يشتغل ولا ما يشتغل؟! «الأخت فوزية تقول  شنوقاعدين يسوون؟» نلعب غميضة مع الطلبة أختي!

الموظف العادي يرجع بيته يكبر المخدة وينام للمغرب وبعدها يطلع الديوانية أو المول يتمشى ويشرب القهوة بسين من الكافيهات! أما المدرس يفكر في طريقة شرح الدرس لليوم التالي ويلف ويدور من مكتبة لأخرى ليوفر الوسيلة المناسبة للشرح... حتى بنهاية الاسبوع يعمل المعلم وأحيانا يداوم بالمدرسة بعد الدوام الرسمي حتى ينجز عمله .

والحين بعرفكم على معلمة الروضة المتهمة أنها تعلم الأطفال الرقص والرسم فقط . هناك منهج دراسي مبرمج طوال العام وبالفصل الواحد تتواجد معلمتين على الاقل مع الاطفال لتدريسهم هذا المنهج معلمة الروضة تبدأ يومها بالمناوبة الصباحية تاركة طفلها الصغير عند الخادمة بالبيت لتستقبل أبناء الغير «على فكرة المناوبة غير اجبارية  ولكن لايوجد بديل عند الوزارة غير المعلمة وفي السابق كانت هناك مكافأة رمزية للمناوبة ولكن حاليا تم الغاؤها» بعد المناوبة المعلمة تتواجد مع الاطفال منذ فترة النشاط الصباحي ولنهاية الدوام ولا ترتاح سوى فترة بسيطة نصف ساعة باليوم وأحيانا فترتين بالأسبوع حسب الجدول او حسب ظروف الروضة.. وغالبا ما تستلم فترات احتياط او تستلم اليوم بأكمله بسبب ظروف الغياب او تكليف زميلتها بعمل خارج الروضة .. معلمة الروضة هي المعلمة وهي الام والممرضة والأخصائية النفسية والاجتماعية بالإضافة الى ما تقوم به من  بأعمال أخرى مثل اعداد أنشطة تنظيم فعاليات ومسابقات ... مرافقة الاطفال في رحلات ... المعلمة مشاركة في فرق مختلفة مثل : الفريق الصحي – الفريق الرياضي – الفريق الاجتماعي والثقافي – الفريق الاعلامي – الفريق الديني – التدخل السريع ...و.. و. اضف الى ذلك ما تواجهه من نفسيات وأخلاقيات بعض أولياء الأمور كل هذا مطلوب منها ياجماعة ..وبالإضافة لما يطلبه التوجيه الفني منها... وبعد وبعد نحتاج لمجلدات نشرح لكم ما يقوم به المعلم وكل هذا من جيب المعلم ...هذا بإيجاز عن معاناتنا كمعلمين.

ليش الحسد يا جماعة «من عيونكم على رواتبنا صارت مافيها بركة شهر اغسطس كلنا مفلسين» أحنا اخوانكم وأهلكم ولا اعتقد في عايلة بالكويت مافيها معلم أو معلمة وكل مؤسسة ووزارة لها قوانين لموظفيها ورواتبنا والله نستاهلها وصدقوني إنها قليلة مقارنة مع دولة خليجية أخرى تعرفونها زين وللعلم ان شهري مايو ويونيو مازلنا مداومينهم ومرحلة الثانوية اجازتهم شهر يوليو إذن ما اخذنا شي مقدم وكل موظف في الدولة لما يطلع اجازة يستلم رواتب مقدمة وين المشكلة؟ و إجازتنا الصيفية ليست بأربعة أشهر مجرد فرق اسبوع بين كل مرحلة وأخرى.

كفاكم ظلما وحسدا يا كويتيين.. منو فيكم يداوم مثلنا بضمير منو اللي يتمشى بالمجمعات في الفترة الصباحية وقاعد بالكافيهات؟ أحنا ولا أنتو منو اللي نايم بالبيت والمسؤول مضبطه؟.. منو اللي قبل وبعد الاجازات الرسمية يأخذ مرضيات ويسافر؟؟ إحنا ولا انتو؟؟ راجعوا احصائيات الغياب بديوان الخدمة بهذه الفترة وحكموا ضميركم ..لا تحاسبوا الحكومة بالتقصير في تنمية البلد أنتم مشاركون بهذه الجريمة أيضا بالكسل وبالطمع بالرواتب العالية دون أن تفكروا في مستقبل ابنائنا اصحوا كفاكم تذمرا من مشاكل انتم مشاركون في اسبابها .

الكويت باقية ونحن الراحلون.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث