الثلاثاء, 15 أبريل 2014

القادسية أفقد البعض عقله

KAbalkel@

في البداية وقبل كل شيء احييكم أيها الاحبة بتحية تستحقونها بعد فترة انقطاع قصيرة عن القلم لالتقاط الانفاس بهذا المقال الموجه الى كل اعلامي او منتم للوسط الرياضي فقد تركيزه واتزانه بعد فوز القادسية على الجهراء ومنهم من سكت دهرا ونطق كفرا بخزعبلات وترهات لا يقبلها إلا من كان في قلبه مرض والتي ان دلت على شيء فانها تدل على عقول خاوية من كل شيء الا التنظير الذي يعتمد على القفز هنا وهناك لعل وعسى.

===

نعم الأهداف الثمانية كشفت لنا ضحالة تفكير البعض ممن لا يستطيع النظر ابعد من أنفه واليهم أقول: هل كان الاتفاق يشمل هذا التميز والابداع غير العادي لكل نجوم النادي الملكي، هل كان الاتفاق يشمل هذا الكم الهائل من المهارات لعازف الكرة الكويتية سيف الحشان، هل كان الاتفاق يشمل تسجيل حمد أمان ثلاثة أهداف متنوعة في دقتها وقوتها وجمالها هل كان الاتفاق يشمل هدف عمر السومة الأسطوري والذي يمكنه من دخول مسابقة أقوى رجل في العالم، هل كان الاتفاق ينص على الغاء هدف بدر الذي أتى بعد جملة تكتيكية لم أر مثلها إلى الان في الدوري منذ سنوات، هل كان الاتفاق يشمل فوز العربي على خيطان بالثمانية والكويت على الصليبخات بالسبعة والقادسية على الجهراء في القسم الأول بالستة هل وهل وهل، لذلك كفى عبثا بعقولنا.

===

ما الذي حصل لكم يا قوم مكاري ما هكذا تورد الأبل، فريق الكرة في نادي الجهراء الرياضي يتألف من مجموعة من اللاعبين الهواة الذين يلعبون كرة قدم جميلة جدا تعتمد على كم هائل من المهارات الموجودة لديهم يلعبون الكرة من اجل الاستمتاع،يحدث هذا في الظروف العادية بعيداً عن ضغط المباريات في الداخل والخارج لذلك رأينا الفريق يقع بدنيا بعد رحلة العذاب الخليجية التي قام بها الفريق في البطولة الخليجية لذلك احمل المسؤولية كاملة لمجلس الإدارة والجهاز الإداري بعدم تصميمهم على تأجيل المباراة هذا اذا فعلا تم تقديم طلب بتأجيلها.

===

المستوى الرائع الذي قدمه القادسية في مباراته أمام الشرطة العراقي وهو يلعب بعشرة لاعبين بعد الطرد المبكر أمام فريق قوي أخرس السنة الكثيرين من محترفي الصيد في الماء العكر شكرا للاعبين الأبطال وجهازهم الفني والإداري والشكر موصول إلى القيصر عمر السومة ولن اتطرق لمباراة القادسية والكويت لعدة أسباب أولها وآخرها الجنرال محمد إبراهيم.

===

ما زلت أقول ان افضل مكتسبات هذا الموسم على الصعيد الرياضي والجماهيري هو التجمع الجميل المسمى  ديوان قدساوي وما يتم خلاله من تكريم اللاعبين والاداريين والإعلاميين شكرا لكم من الأعماق وبالتوفيق.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث