جريدة الشاهد اليومية

الأحد, 05 يناير 2014

عصام جعفر ابن شرعي للهيئة

KAbalkel@

منذ فترة ليست بالقصيرة والهيئة العامة للشباب والرياضة في الكويت تراوح في مكانها بانتظار عاز »ايعاز« الاستعداد لما هو قادم من قرارات مصيرية تضع النقاط فوق الحروف لقيادة اهم مؤسسة رياضية كويتية تهتم بقطاع الشباب والرياضة حتى وصل الحال الى حد لا يمكن السكوت عليه عن أسباب هذا التأخير غير المبرر لتعيين قيادة متمكنة لمنشأة تحمل على عاتقها هموم ومشاكل الشباب الكويتي بكل فئاته وهذا هو موضوع مقالنا المتواضع اليوم.

{{{

فبعد أكثر من 22 عاماً ونيف تقلد خلالها رئاسة هذه المؤسسة الشبابية الرياضية خيرة رجالات الكويت وقد أدوا ما عليهم على اكمل وجه نتفق او نختلف بعضهم ولكنها حقيقة يجب ان نعترف بها لذلك اقولها اليوم وبكل قوة آن الأوان لكي يستلم هذه الهيئة ابن من ابنائها بالأصالة وليس بالنيابة بمعنى ان أهل مكة أدرى بشعابها واذا دققنا وبحثنا في هذا الموضوع فلن نجد افضل من الابن الشرعي لهذه المؤسسة واحد قادتها السيد عصام جعفر نائب المدير العام للإنشاءات منذ سنوات طويلة الى ان وصل للتكليف الأخير من وزير الاعلام والشباب الشيخ سلمان الحمود القيام بأعمال رئيس الهيئة العامة للشباب والرياضة بالإنابة وللعلم هو منصب يستحقه وذلك لما يتمتع به هذا الرجل من قدرات إدارية وخبرات تراكمية وعلاقات واسعة اكتسبها من خلال عمله بالمجال الرياضي منذ ان كان لاعباً للتنس الأرضي ثم عضواً لمجلس إدارة الاتحاد الكويتي للتنس ثم امينا لصندوق هذا الاتحاد ثم عمله بالهيئة وتدرجه بالمناصب فيها حتى وصل الى الرئاسة بالانابة حاليا .

{{{

أخيرا وليس آخراً لقد تعرض هذا الرجل والذي قضى فترة طويلة جدا في أروقة الهيئة العامة للشباب والرياضة الى ظلم بين ارجو  من المسؤولين أخذه بالحسبان لكي يأخذ كل ذي حق حقه وبالتالي لا اجد أحدا احق منه لادارتها ان كنتم تبحثون عن الحق.

{{{

كثر الكلام في الآونة الأخيرة عن كيف تحولت مباراة بايرن ميونيخ ومختلط القادسية والعربي إلى نادي الكويت بين مشكك ومكذب وغيرها من المصطلحات وإليهم أقول خلاص كفاية وإليه أقول عداك العيب مؤيد شهاب لقد عملت ما بوسعك لكي تكون المباراة مع القادسية والعربي ولكنك صدمت بواقع مرير سنعاني منه كثيرا وهو غياب صاحب القرار الذي يستطيع حسم الموضوع لذلك روح أخي العزيز دربك ابيض والله يوفقك ومهرجانك ناجح بكل المقاييس وشكرا لك ولا عزاء للباقين.

{{{

اعجبني ما قاله أحد الأصدقاء عندما سألته عن سبب إصراره الملفت للنظر للالتحاق بأحد المعاهد المتخصصة باللغة الإنجليزية لكي يتعلمها فجاوبني سألني أصغر أبنائي عن معنى كلمة انكليزية لا اعرف معناها! شكرا طلال ومني اليكم ... فهل من مذكر؟

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث