جريدة الشاهد اليومية

الجمعة, 02 أغسطس 2013

التسامح والعفو شيمة الأمير

تأتي العشر الاواخر من شهر رمضان المبارك كل عام بجزيل الثواب والخير لابناء الكويت الاوفياء.. ويزداد هذا الخير تدفقا هذا العام بعفو اميري سامٍ اعلنه صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد - حفظه الله ورعاه - عن كل من صدرت ضدهم وبحقهم احكام نهائية في القضايا المتعلقة بالمساس بالذات الاميرية والتي يتم تنفيذها بحقهم الان.. لقد جاء هذا العفو الاميري السامي من لدن حاكم عادل ووالد للجميع متسقا مع قوله تعالى »وليعفوا وليصفحوا الا تحبون ان يغفر الله لكم والله غفور رحيم« ليضيف رصيدا جديدا من المحبة والولاء لصاحب السمو الامير - حفظه الله ورعاه - في ايام مباركة في شهر كريم نرفع خلاله اكف الدعاء للمولى تعالى ان يطيل لنا في عمر سموه -رعاه الله - وان يلبسه ثوب الصحة والعافية ليظل ذخرا وهاديا للكويتيين لكل المعاني السامية.. اذا كانت الذات الاميرية السامية مصونة بحكم الدستور والقانون الا ان العفو الذي اصدره سمو امير البلاد المفدى عن جميع من صدرت بحقهم احكام قضائية نهائية نتيجة مساسهم الذات الاميرية ويخضعون حاليا لتنفيذ العقوبة ما يدل دلالة واضحة على ان التسامح والعفو والمغفرة من اسمى وانبل آيات ديننا الاسلامي الحنيف التي تمسك بها صاحب السمو امير البلاد ليكون سموه مثالا يحتذى في تطبيق هذه المعاني السامية على ارض الواقع الحياتي المعاش الذي نحن الان احوج ما نكون الى هذه المعاني الاسلامية كي لا نضل الطريق للوصول الى الهدف الوطني المحمود الذي ننتظره خيرا لوطننا.. ان مبادرة سمو امير البلاد المفدى ادخلت البهجة والسرور على اهل الكويت جميعا وان هذه المبادرة ليست غريبة على سموه فهو امير المبادرات الكريمة دائما سواء على المستوى الداخلي او الخارجي من اجل اشاعة اجواء السلم والعيش الكريم للانسان في كل مكان.. ان حكمة صاحب السمو امير البلاد - حفظه الله ورعاه - وطيبة قلبه اللا محدودة والتي تتسع لاهل الكويت جميعا تجعل ألسنتنا تلهج بالدعاء في هذه الايام المباركة لسموه - رعاه الله- بالعمر المديد والصحة والعافية انه سميع مجيب الدعاء.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث