جريدة الشاهد اليومية

الجمعة, 26 أبريل 2013

غوري بو نص دينار

منذ أن أنشئت المقاهي الشعبية المنتشرة والتي تعتبر من المعالم الرئيسية للحفاظ على التراث الكويتي القديم، وتجد فيها البساطة في المباني والجلسات والديوانيات التي اعدت لاستقبال الضيوف وحتى الاكلات من نخي وباجلا وخبز رقاق يحضر أمامك بالإضافة الى البقالة ومحلات الالعاب المجهزة للأطفال، وانا حقيقة من رواد هذه المقاهي بين فترة واخرى لما لها من جو خاص هادئ ومريح وبعيد كل البعد عن المجمعات الجديدة والمولات المزدحمة بالحضور غالباً.
وتعتبر هذه المقاهي التي تتبع وزارة الشؤون وهي خدمية للجمهور وليست ربحية، منذ فترة بسيطة نحو ثلاثة شهور تقريباً ارتفعت اسعار الخدمات في هذه المقاهي فجأة وشملت كل الخدمات والالعاب حيث كان تذكرة اللعبة ربع دينار فاصبحت 300فلس ومواعين المشويات كانت ديناراً اصبحت ديناراً وربع الدينار يعني الزيادة معقولة نوعاً ما، لكن المصيبة في غوري الشاي والذي لا تأخذه الا بدفع تأمين دينار وكانه مطلي ذهب او فضة كان سعره ربع دينار واصبح نصف دينار يعني الزيادة مئة في المئة اي الضعف، والتساؤل الذي اوجهه للأخوة ادارة المقاهي الشعبية ما السبب الذي رفعتم فيه غوري الشاي ليصبح بنص دينار؟ مع انه من تأسست المقاهي وهي تستورد شاي الوزة، ولا اعلم ما السر في ذلك؟ أم ان شاي الوزة منتج وطني كويتي؟
الغوري الموجود بالمقاهي صغير ولا يكفي الا لستة استكانات تقريباً، فلماذا تم رفع سعره الى الضعف؟
الذي نرجوه من ادارة المقاهي الشعبية ابتكار افكار جديدة تخدم الجمهور ورواد المقاهي وليس رفع الاسعار عليهم، وهناك ملاحظة على مقهى الصليبخات حيث ان غرفة الكاشير بعيدة عن غرفة اعداد الشاي، وكذلك المساحة الخلفية المواجهة للبحر والتي تم تسويرها لم يتم توسعة المقهي عليها باتجاه البحر خصوصاً وان المقهى يشهد حضوراً كبيراً من الاهالي.
وبمناسبة الحديث عن المقاهي احب ان اثني على ادارة مقهى الشميمري حيث انني من رواده خصوصاً بالصيف حيث النظافة العامة والترتيب والخدمة الطيبة من قبل العاملين وخصوصاً مسؤول المشويات الحبيب سمير ومسؤولي الطاولات والكراسي الخارجية للعائلات، العيب الوحيد في المقهى وهو خارج عن ارادتهم هو صغر مساحة مواقف السيارات والتي اتمنى منهم المطالبة بتوسيعها وعلى وزارة الشؤون تلبية ذلك الطلب.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث