جريدة الشاهد اليومية

الخميس, 04 أبريل 2013

محامي إبليس

Dr_falah@
محامي ابليس، أو اسود الوجه كما يعرف به الذي اشغل الساحة المحلية طوال الفترة الماضية بكذبه وفتنته وبهتانه وتجنيه على خصومه، يتباكى هذه الأيام على الشباب المغرر بهم وينتقد الأغلبية المبطلة متناسياً دوره الأسود كسواد وجهه في وصولهم الى الحال الذي هم عليه الآن، محامي ابليس الذي ظل متنقلاً متقلباً في المبادئ حسب جهة وحجم التمويل مابين مكتبه الفاشل في المحاماة الى تقبيل أيادي أقاربه في بعض الجرائد، وتوسطهم له عند مالك الجريدة ليكون صحافياً فيها فبدأ بالتسلق بِأسلوب الوشاية والبلاسة وليس الكفاءة الا ان انكشف أمره وتم طرده من هذه الجريدة فتلقفته المخابرات الأجنبية ليكون مذيعاً في احدى القنوات الفضائية عبر برنامج ينفث من خلاله سمومه وما ان أخذت حاجته منه حتى تم طرده منها فأصبح هائما تائها يبحث عن من يضمه ويرعاه فأصبحوا أعداء الأمس الذي انتقدهم في مقالاته و طالب رموزهم بالاعتزال هم أصدقاء ومعازيب اليوم. ولكنه ما لبث ان مارس هوايته القديمة بان عض الأيدي التي ترعاه فأصبح ناقلاً لاخبارهم وخلافاتهم الى وسائل الاعلام. ولم تكن فتنة اسود الوجه مقصورة على الشأن المحلى بل حاول جاهدا ان تصل الى أهلنا بالسعودية والبحرين والامارات الا ان تعاطي الأجهزة الامنية في هذه الدول مع اسود الوجه جعله يجر أذيال الهزيمة والفشل ويعود خاسئاً الى مدونته بعد طرده من أكثر الصحف والقنوات.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث