جريدة الشاهد اليومية

الأربعاء, 23 يناير 2013

معلمة تفسد الطالبات

يتردد أن معلمة تحرض الطالبات على المسيرات وكره الوطن والمظاهرات، ولا شك انها خطر على الطالبات واخلاقهن، فلابد من فصلها لانها لا تستحق ان تكون معلمة، ويقال انها تتطاول على رموز البلد بكل وقاحة ولا خجل وتحرض الشباب على الفساد من خلال حسابها بتويتر لانها ضمن فريق البرتقالي، وعندما عملت لها بحثاً وجدت ماضيها اسود وعليها قضايا عدة تتلخص في السب والقذف والاساءة للذات الاميرية، والى الان لم يتخذ أي اجراء قانوني ضدها وتاركينها تسرح وتمرح على كيفها بالتحريض على الفتن والمظاهرات في البلد فاين القانون ضد هؤلاء الذين اساؤوا للذات الأميرية ورموز البلد، لماذا لا يتحركون لردع هؤلاء المخربين المدمرين للبلد، فهذه المعلمة خطر على المجتمع وبنات الكويت لانها تحمل حقداً دفيناً على الكويت، مع انها تتمتع بجميع خيراتها فلابد من سحب جنسيتها وطردها خارج الكويت لتكون عبرة لغيرها، فالسكوت عنها يزيد الدمار والخراب في المجتمع الكويتي، خصوصاً انها امرأة وتستطيع دخول بيوت كثير من الناس وتنشر سمومها، فمثل هذه المعلمة لابد ان يتخذ ضدها اجراء قانوني فلا تهاون ولا تراخ ازاء هؤلاء الخونة ويجب ان نحمي اخلاق بناتنا من تلك المعلمة التي اتخذت من مهنتها النبيلة وسيلة لتحريض البنات على الدولة من خلال المسيرات والمظاهرات، اين القانون من ذلك انني لا ارى قانوناً يضرب بيد من حديد، فهل هناك وساطات لتلك المعلمة لكي لا تتعاقب، وهل اصبح رموز البلد عرضة للاساءة من هؤلاء الفاسدين واصبح كل من هب ودب يقذفهم بالكلام والكل واقف يتفرج؟ ام ان هذا ايضاً اصبح يحسب لحرية الرأي والفكر؟ ويحق لهؤلاء ان يقولوا ما يشاؤون حتى لو كان خارجاً عن الادب باسم الحرية؟ ان هذا الامر ليس حرية رأي ما دام خرج عن حدود الادب والحياء والتربية وما دام يسيء للغير فما بالك برموز البلد، كل من اساء الى البلد واميرها ورموزها لابد ان يعاقب عقاباً عسيراً ولا تأخذنا فيهم رحمة ابداً فالمتهاون ازاءهم يزيد الامور سوءاً وتعقيداً فهذه المعلمة لابد من فصلها لكي لا تفسد اخلاق بناتنا ونسائنا وللاسف انها شوهت صورة المعلمة المحترمة التي تربي الاجيال، وشوهت صورة المرأة الكويتية المحترمة، فلابد من قمعها للحفاظ على الاسرة الكويتية، الله يعينج يا كويت الشعب يصرخ اين الخلاص من هؤلاء الخونة؟ الله معك يا كويت.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث