جريدة الشاهد اليومية

الثلاثاء, 03 فبراير 2009

أم الكويتيين

رفعة الشمري
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

لا تتحقق الأهداف العظيمة الا بجهود عظيمة،‮ ‬يبذلها أناس عظماء،‮ ‬لكي‮ ‬يسجل التاريخ هذه الانجازات بأحرف من نور‮.‬
وللأمانة والتاريخ نقول ان التاريخ سيحفظ للشيخة فريحة الأحمد انجازها الكبير،‮ ‬والمتمثل في‮ ‬تكريم الأم المثالية،‮ ‬حيث‮ ‬يتم ذلك كل عام في‮ ‬مهرجان كبير‮ ‬يترقبه الناس داخل الكويت وخارجها‮.‬
لقد اصبح هذا الكرنفال الاسري‮ ‬موسما‮ »‬مباركا‮«‬،‮ ‬يعبر عن حب الكويتيين لهذه المبادرات الانسانية الرائعة،‮ ‬التي‮ ‬تؤكد ارتباطهم بالقيم الاصيلة والمبادئ الفاضلة،‮ ‬وهذا ما ميز المجتمع الكويتي‮ ‬منذ مئات السنين،‮ ‬فقد كان هذا المجتمع‮ - ‬ومازال بفضل الله تعالى‮ - ‬متمسكا بالثوابت الدينية والاخلاقية والانسانية،‮ ‬حريصا على التشبث بمكارم الاخلاق وتجسيدها واقعا عمليا‮. ‬ولقد جاءت الشيخة فريحة الاحمد لتضع اساسا مباركا لاحد اهم الركائز الاخلاقية في‮ ‬المجتمع،‮ ‬الا وهي‮ ‬الاحتفال بالأم وتكريمها تقديرا لدورها العظيم في‮ ‬حياتها،‮ ‬وتقديرا لما تبذله من جهود في‮ ‬سبيل تنشئة الابناء وتقديمهم رجالا صالحين لخدمة الوطن ورفعة شأنه‮. ‬ولقد عبرت الشيخة فريحة،‮ ‬من خلال هذه الاحتفالية السنوية عن شعور كل ابناء الكويت وحققت لهم هدفا‮ ‬غاليا وهو تطويق اعناق الامهات بالورود عرفانا بجهودهن وما‮ ‬يبذلنه في‮ ‬سبيل الارتقاء بالانسان في‮ ‬هذا الوطن وزرع القيم الفاضلة في‮ ‬نفسه‮.‬
لقد استحقت الشيخة فريحة لقب‮ »‬ام الكويتيين‮« ‬وهو اللقب الذي‮ ‬اطلقه عليها ابناء الكويت تقديرا وعرفنا لدورها الرائد في‮ ‬انجاح هذا الاحتفال السنوي‮ ‬الذي‮ ‬يعد نقطة بيضاء مشرقة ومشرفة في‮ ‬تاريخ الكويت‮.‬
ولا‮ ‬يسعنا الا الدعاء لهذه الانسانة الرائعة بدوام الصحة والعافية،‮ ‬وان‮ ‬يمدها الله تعالى بالقوة لكي‮ ‬تواصل هذه المسيرة الطيبة التي‮ ‬اثلجت قلوب كل الكويتيين‮.‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث