جريدة الشاهد اليومية

الأربعاء, 21 نوفمبر 2012

مفترق طرق

kholodealdohaim@
هانحن الآن نخطو خطوة جديدة تتحدد على أثرها انعكاسات علينا وعلى جميع من حولنا بالمنطقه فالكل في حالة ترقب في حالة غليان لأن ماسيحدث بالأيام المقبلة سيتحدد على أثره مصير الكويت كدولة وسيرسم قيمة المواطن كفرد، كفانا مناحرات وأزمات وارهاباً فكرياً كفانا تكسباً ومتاجرة من قبل البعض باسم الدين يامن قمتم بتشويه صورتنا دعونا ننقذ مايمكن انقاذه ونرسم مستقبل الكويت رغم الأزمات لأننا في هذه الفترات العصيبة اما نكون أو لانكون، وكلامي موجه للنواب القادمين رجالا كانوا أو نساء اجعلوا شعاركم التعاون من أجل البلد وليس التناحر من أجل المصالح الشخصية، دعونا نعمل من أجل هذه الأرض الطيبة وندخل الأمل في قلب المواطن البسيط الذي أنهكته المجالس السابقة وخذلته ضعف الحكومات وعلى أثرها تعطلت مصالحنا جميعا وتأخرت بلدنا كثيرا عن التنمية وأصيبت أطرافها بالشلل تراجعنا نعم وسبقونا كل من حولنا في دول الخليج، لذلك انها فرصة الآن لمن يريد اعادة درة الخليج الى مكانها الطبيعي فرصة للبناء والتعمير، والبناء هنا يبدأ من النفس البشرية بالذات أولا فما يبنى من الداخل له انعكاسات ايجابية للخارج، بعد ذلك يجب علينا تصفية النفوس وانتزاع الحقد والكراهية من قلوبنا حتى يعم السلام في مجتمعنا فالكراهية تولد معها كراهية، أما الروح المحبة المتعاونة والمترابطة تولد معها الروح الوطنية الواحدة المتلاحمة والمتجانسة بجميع أطيافها والتي نحن بأمس الحاجة لها بهذه الأيام من أجل تحقيق هدف واحد وهو الانجاز واحتضان الأرض الطاهرة التي أعطتنا الكثير وقد آن الأوان بأن نرد لها الجميل وبأن نعطيها أكثر وأكثر ونسقيها بالروح والدم بالفكر والعقل والوجدان، ولزاما علينا أن نرتقي بالألفاظ وعيب علينا عندما نعلم أطفالنا أقبح وأسوأ الشتائم التي يتفنن باطلاقها البعض، لزاما علينا الالتزام بالقانون والالتفاف حول قيادتنا وذلك استجابة لأمر الوالد القائد ابونا بوناصر عندما قال : القانون سيطبق على الجميع وطبقته على اثنين من أبناء الأسرة الحاكمة، الله يجزاك الف خير ياسمو الأمير ياصمام الأمان يامن مسكت بزمام الأمور ووضعت حداً لكل من تسول له نفسه بالعبث والشغب والتطاول على ولي أمرنا وأنقذتنا من فلت العابثين ممن كانوا يلعبون بهذه الأرض الغالية ويزعزعون أمنها وأمانها ولمن أرادوا تدمير البلد لك السمع والطاعة ياسمو الأمير واضرب بيد من حديد ياطويل العمر وكلنا معاك يداً بيد ذلك لأن القانون أساس الهيبة فإما نستمع الى النصيحة ونسير بالطريق الصحيح لتبقى الكويت واحة الأمن والاستقرار كما عهدناها شامخة بالقيادة الحكيمة وبسواعد أبنائها الشرفاء واما عدنا الى عصر الجاهلية عصر اللاقانون وكأننا نعيش في غابة مظلمة موحشة الكبير فيها يلتهم الصغير ويفترسه ليغرق ببحر من الدماء وتغرق الأرض بمن فيها وتبتلع، دعونا ننتشل بعض متماسكين بروح واحدة للخروج بجدارة من هذا النفق المظلم لأن ذلك مخجل ومعيب عندما نقوم بتقسيم البلد الى قطع وتوزيعها كالكعكة للطامعين من خارج البلد، دعونا نترجم الأقوال الى أفعال لنصل الى مايرضي طوحنا.
ويا من قمتم بترشيح أنفسكم اليوم لانريد منكم الدعايات الانتخابية والضرب على وتر القروض وحقوق المرأة لكسب أصوات الناخب ذلك لأن كل هذه الأوراق أصبحت مكشوفة وقديمة، كونوا على قدر من المسؤولية كفانا كلاماً معسولاً يبيدنا بسمومه بعد ذلك، كفانا أصبحنا شماتة لبعض الدول التي لا تتمنى لنا خيرا، ماذا يقولون عنا ياترى؟ هل نحن مهدورة كرامتنا؟ مسيرة كرامة وطن؟ على ماذا؟! انها مسيرة وصمة عار في جبين كويتنا الحبيبة فنحن كنا ومازلنا وسنكون معززين مكرمين في ظل قيادتنا وأميرنا حفظه الله ورعاه وولي عهدنا الأمين وشعبنا الوفي المخلص فمن يخاف على هذه الأرض لايقبل بزعزعة أمنها واستقرارها، نحتاج لمسيرة كرامة وطن بناء على مسيرتكم هذه التي شوهت صورة الوطن، نحن لانقبل اصابة كويتي واحد بجرح ولا نرضى بأن يكون هناك ضحايا أبرياء، كلامي موجه لكل من قام بزج الشباب ومن قام بعمل غسيل مخ له فالبعض مأجور والبعض الآخر مع الخيل ياشقرا!
ربي اجعل هذا البلد آمنا مطمئنا اللهم آمين، وختاما أتمنى أن ننجح في هذا الاختبار النهائي لنثبت للعالم جميعا أننا على قدر الثقة والمسؤولية واننا أحرار وصناع القرار والله يحفظج ياكويت.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث