جريدة الشاهد اليومية

الأربعاء, 14 نوفمبر 2012

عروس الخليج

kholodealdohaim@
نبارك لصاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد حفظه الله ورعاه وللشعب الكويتي كافة ولانفسنا بمرور 50 عاما على دستور الكويت الحبيبة، وكل الشكر لوالدنا وقائدنا صباح المكارم، لقد اثلجت صدورنا لنشعر بالسعادة والتفاؤل من جديد وما أجمل كلماتك عندما نستمع إليها، وكأنها بلسم يداوي كل جرح، ان ما رأيناه من خلال الاحتفالية مؤشر عظيم لقدرتنا على الانجاز وتحقيق الأحلام، لنراها بأعيننا مرسومة على أرض الواقع، ان ما رأيناه من فن من خلال الالعاب النارية شيء أبهر العالم، شيء متقن ومدروس، وهذا كله جسد بجمال الاضاءة والألوان والدقة في العمل، حتى يظهر لنا بهذه الصورة الرائعة والراقية، تجسدت فيها شموخ البلاد ورسمت بقلوبنا الفرحة وأعادت لنا الامل الذي كاد ان يفقد، كم نحن مشتاقون لمثل هذه الفعاليات المنظمة والاحتفالات الوطنية التي تجسد روح التلاحم والترابط والتآخي والمحبة فيما بيننا، وتقضي على من حاول زرع الفتن واشعال الحقد والكراهية بين مجتمعنا، لكن الشعب الاصيل اثبت وفاءه، اثبت اخلاصه تجدهم عند التصريح بمسيرات غير مشروعه لا يخرجون ولا يثيرون الفوضى، بينما تجدهم اليوم خرجوا جميعا لاحتضان البلد ليثبتوا لانفسهم قبل الاخرين، بأنهم قادرون على صيانة الامانة وعلى حماية الوطن والحفاظ على الدستور من العبث والحفاظ على كرامته وهيبته ومكانته ورفع اسم الكويت، ان ما حدث ادخلنا موسوعة غينيس للأرقام القياسية في تنظيم الالعاب النارية، وباضخم كمية منها وهذا ان دل على شيء، فإنه يدل على التميز والعمل المتقن، لنعود كما كنا بالصدارة ابراج الكويت تلونت بألوان الوفاء والاخلاص، وانعكس نورها على من يشاهدها ليشعر بأن هذه الأرض الكريمة مازالت بسلام وبخير بسواعد ابنائها الطيبين، تجدها محفوظة بسبب دعاء ابنائها الشرفاء لذلك نريد ايامنا كلها اعياد بأعيادكم نحن عطاشي، كم نشتاق الى رسم البسمة على شفاهنا من جديد، ان هذا الجانب مهم لجذب انتباه من هم بالخارج، ولجذب السواح الى هذه الارض الطيبة المعطاءة لتنطلق عجلة التنمية من جديد لنجاري من هم سبقونا بهذا الجانب، عدت منذ فترة بسيطة من دبي لامست فيها التطور الحضاري والعمراني غير المسبوق، فكل مرة اقوم بزيارتها تبهرني اكثر واكثر نظافة الشوارع والاعتناء بالزراعة، جمال الجسور ودقة التصاميم وقوة البنيان والفنادق المذهلة باحجامها وبالوانها وبتخطيطها فندق »اتلانتيس« بحد ذاته صرح حضاري، وبرج خليفة فخر وهذا ان دل على شيء فإنه يدل على نتاج من يعملون بجهد وحب لبلدهم، ليحققوا اهدافهم بقوة ارادتهم ان ما صرح به الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم شيء قيم نادر وجميل عندما قال: كل ما ترونه في دبي وما وصلنا اليه لا شيء بالنسبة لرؤيتي، وكل ما ترونه من مواقف صغيرة تؤدي الى المحطة الكبيرة، وكل ما ترونه مجرد لبنات القاعدة التأسيسة، لما هو قادم، ثم سأتمنى من الباقين ان يفعلوا نفس الشيء.. كلمات عظيمة صحيح نريد كدول خليجية ان نبهر العالم بانجازاتنا نمتلك القدرات المادية والكوادر فلم لا؟ نحتاج فقط للارادة، اعشق دبي فهي مفخره بالنسبة لدول الخليج، ذلك لانني اعشق التميز والتخطيط والتنفيذ وسرعة الانجاز وعند مغادرتي مطار دبي اثناء عمل التأشيرات قال لي احدهم: شلونكم وشلون الكويت اذا انتم بخير نحن جميعا بخير لكن اتركوا عنكم هذا التعصب، ترى ما يفيد، يرجعنا للوراء، صدقت يا اخي الكريم كلمات بالصميم فعلا هناك فئة من البعض من يريد ارجاعنا الى عصر الجاهلية منهم من يتاجر باسم الدين لكننا جميعا سنقف لكم بالمرصاد، رائع ان تجد الشعوب سعيدة في ظل حكامها الذين يحتضنون وطنهم ومواطنيهم، فالقانون اساس الهيبة وتطبيقه يدل على البداية السليمة يدل على قوة الدولة وصلابتها، لذلك دعونا نتمسك به عندما يطلقون على الدول بأنها غنية لا يمكن اثبات هذا الا من خلال الانجازات وانعكاس هذا الغنى على ارض الواقع، لننعم برخاء العيش ونفخر بكثرة المشاريع التنموية وللاستمتاع بها فما الفائدة عندما تكون الدولة غنية بالنفط وفقيرة بالتنمية؟! بالتأكيد شيء مؤلم لذلك دعونا نتعاون، ايها المجلس المقبل لا ننتظر منك التأزيم بل ننتظر التشريع السليم وانت ايتها الحكومة نريد ان يكون التنفيذ هو شعارك لقد انهكنا الصمت وارهقنا الضعف في الحكومات السابقة والله يحفظچ يا كويت وسلامي لشعب دبي الوفي.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث