جريدة الشاهد اليومية

الإثنين, 01 أكتوير 2012

انتصار الإرادة في المحكمة الدستورية

تويتر @alarboud1985
أتت المحكمة الدستورية بحكمها يوم 25 / 9 / 2012 برفض الطعن المقدم من الحكومة بالدوائر الخمس، وأدعت الحكومة بطعنها أن الدوائر عززت الطائفية والقبلية وهذا غير صحيح والسبب أن بعض من تم تزكيته من القبائل بالفرعيات لم يحالفهم الحظ بالانتخابات 2012 وهذا دليل على وعي بعض أبناء القبائل من الشعب الكويتي.
لقد ارادت الحكومة بطعنها غير الصحيح بالدوائر الخمس تغيير الدوائر الحالية لانها لا تتناسب مع مزاجية الحكومة التي تريد مجلساً يضم عدداً من أتباعها كما هو الحال بمجلس 2009.
وبعد رفض المحكمة الدستورية بالطعن بالدوائر الخمس، يجب على الحكومة لِزاماً رفع مطالبها بحل مجلس 2009 الى سمو الأمير وعلى أثر ذلك تدعو الى انتخابات برلمانية محصنة قضائياً لكي يدلي الشعب بصوته وأختيار من يمثله بالانتخابات البرلمانية خلال شهرين من حل مجلس 2009.
و في هذه المرة سيختار الشعب بمن هم أفضل وأوعى لتمثيله في مجلس الأمة القادم ويجب مطالبة النواب الجدد بالاهتمام بقضايا الفساد ودفع عجلة التنمية في البلاد والمطالبة لبناء الانسان الكويتي علمياً وأقتصادياً وصحياً.
و أتمنى من الحركات والتجمعات الشبابية متابعة المرشحين والزامهم بتوقيع مواثيق لانشاء هيئة مستقلة للانتخابات واستقلال القضاء وكشف الذمة المالية للقيادات بالبلد وانشاء هيئة لمكافحة الفساد وتطوير العملية التعليمية وفتح جامعات حكومية متخصصة في مجالات العلم الواسعة وتحسين الوضع المعيشي للمواطن الكويتي البسيط.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث