جريدة الشاهد اليومية

الأربعاء, 26 سبتمبر 2012

اسمعوا وعوا

kholodealdohaim@
نحن شعب أنعم الله تعالى عليه بنعم لا تعد ولا تحصى، لذلك فإن المواطن الكويتي دائماً محسود، مسكين أيها المواطن على ماذا يحسدونك في هذا الزمن؟ فخيرنا لغيرنا دائماً ومجلسنا سبب تعثر احوالنا وحكومتنا خرساء بحاجة إلى دواء يفك عقدة الصمت الذي جعل المواطن البسيط في حيرة من أمره، إلى أن وصل لمرحلة الاختناق، حتى اللحوم التي يأكلها فاسدة ومستبدلة بالخنزير، يرضي من هذا الاهمال؟ اين الرقابة على السلع والأسعار؟ كل شيء ارتفع ثمنه الا المواطن الذي اكتوى بنيران القروض، أنا كمواطنة من حقي التمتع بخيرات بلدي وأعيش بطمأنينة وأمان، لماذا ننفق أموالنا في السفر والبحث عن السعادة في الدول المجاورة ألا نمتلك القدرة على تطوير البلد والاهتمام بالجانب السياحي فيها؟ لدينا جزر يمكن العمل على انعاشها من غيبوبتها، اصبح المواطن غريباً في وطنه، سوء بالتعليم وسوء بالمرافق الصحية وتدنٍ بالاقتصاد، وفي مستوى الحوار، وقل العمل وكثر الجدل، الى متى ونحن ننتظر على امل، فقد اصابنا الاكتئاب والملل، هل يعقل ان دولة مثل الكويت تعجز عن توفير اسطول جديد من الطائرات؟ هل ننتظر حدوث كارثة لا سمح الله؟ هل نغامر بأرواح البشر؟ من حقنا التمتع بخيراتنا ومن حقنا ان نضع حداً لهذه المسرحية التي اصبح الكل يتسابق على ترسيخ بطولته فيها، لكن اريد التأكيد بان هناك جمهوراً واعياً لا ولن يسمح لكم بتمزيق البلد، تذكروا دائماً ان الوطن غال جداً واننا مررنا بأيام عصيبة كنا نبحث فيها عن رغيف الخبز. تذكروا الغزو العراقي الغاشم كما عانينا وتشردنا وبذلنا قصارى جهدنا لاسترجاع الأرض، كم تأملنا لفقدان اسرانا وحزنا لفراق شهدائنا رحمهم الله لقد جسدنا اجمل معاني اللحمة الوطنية وعملنا المستحيل من اجل الحصول على الحرية من جديد لذلك نحن نقبل تراب الارض لا ولن نقبل بتدنيسه من قبل البعض يا من تثيرون الفتن وتعملون على زعزعة استقرار الوطن انظروا الى العالم من حولكم ستجدون اننا ننعم بنعمة الأمن والأمان في ظل حاكمنا وقائد مسيرتنا الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، حفظه الله ورعاه، وحفظ الله الكويت وشعبها من كل مكروه.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث