جريدة الشاهد اليومية

الأربعاء, 16 مايو 2012

أيها النواب جميعكم سواسية

ظهرت صور النواب الأفاضل وهم يجربون كراسي المعوقين لجمعية حقوق الإنسان ويضعون العصابات على عيونهم ويستدلون الطريق بالعصا.. لكي يحسوا بمعاناة المكفوفين وربما هذه الحسنة الوحيدة التي فعلوها لوجه الله سبحانه وتعالى وربما تكون للتفاخر امام عباد الله.
ايها النواب: لقد جربتم الكرسي واحسستم بمعاناة المكفوفين فانهم فقدوا البصر ولكنهم لم يفقدوا البصيرة، لكن هناك نواب فقدوا البصيرة منذ زمن بعيد.. قال النائب حمد المطر: ليس هناك فساد ولا رشاوى في المجلس الحالي لذلك لا يستوجب حل المجلس والسؤال هل تريدون ان تخلدوا في المجلس والله اذا استمر اسلوبكم واستفزازكم للناس من خلال مشاكلكم والمعارك فيما بينكم فلن تعمروا في المجلس سنة واحدة، ولا تعتقدوا انكم حين وضعتم قانون المعاقين واظهرتم صوركم مغطين عيونكم لتجربوا الكرسي للمعاق ان يشفع ذلك لكم لان هذا ليس منا منكم بل واجب عليكم فما تقومون به اتجاه المواطنين حق لهم عليكم.
ومن ناحية اخرى، اقسم النائب محمد الجويهل انه لم يبصق بوجه النائب حمد المطر وانما قال »تفوا على كل من يقول الكويت ليست للكويتيين« وانه لم يأت سكرانا، وهذا يمين يحاسب عليه الجويهل اذا لم يكن صادقا امام الله سبحانه وتعالى نعم ربما اكون مع الجويهل، وهذا ليس دفاعا عنه ولكنني مع الحق.. انني ارى جميع النواب ضد الجويهل.. وهذا يدل على انهم خائفون منه لانه اقوى منهم بالمجلس وربما ماسك عليهم اشياء لذلك اتحدوا ضده.. وللعلم ان الجويهل ليس الوحيد الذي اخطأ فهناك مسلم البراك الذي استعمل ألفاظا نابية وشتم واهان زميله عبدالحميد دشتي ولم يدينوه ولم يأخذوا اي اجراء قانوني ضده وكأنه لم يفعل شيئا، والمفروض من النواب ان جميع من يخطئ يتخذ اجراء قانوني ضده ولابد ان تكونوا عادلين، فلابد ان يحاسب كل نائب بحق ما يقترفه تجاه اي نائب آخر، وكل من لا يحترم مبنى مجلس الأمة وقاعدة عبدالله السالم والذي لا يحترم هذا المكان فليخرج منه لا نريده.. ونحن كشعب لا يهمنا خصوصيات النواب بل يهمنا افعالهم داخل المجلس.. وما الفائدة من تشويه صوركم امام الناس؟
هذا الاسلوب مرفوض.. الشعب يريد النائب المحترم المثقف الذي يحترم الناس والمكان الذي يتواجد به والدفاع عن حقوق المواطن اما تجريح لبعضكم فلا يهم.. اما انت يا محمد الجويهل.. فلماذا تنبش بقبور الميتين.. ماذا تريد من الكويتيين، تشتيتهم؟ ان جميع الدول فيها مزدوجون المهم الانتماء والجميع يحب الكويت ومخلص لها ويدافع عنها بالروح.. فاترك الناس تعيش بسلام.
كلمة أخيرة:
أيها النواب جميعكم سواسية في قاعة عبدالله السالم وليس هذا افضل من ذاك الا بالعمل المفيد للوطن والمواطن، فإن لم تستطيعوا ذلك فنحن بريئون منكم ولا نريدكم.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث