جريدة الشاهد اليومية

الجمعة, 24 ديسمبر 2010

فخورون بك

الشيخ مشعل المالك

العظماء‮ ‬يولدون عظماء،‮ ‬ويحييون قادة،‮ ‬ومهما اشتدت بهم الأزمات وتفاقمت المحن وتعاظمت التحديات كانوا أهلاً‮ ‬لها،‮ ‬يواجهونها بشجاعة وجرأة ويتجاوزونها بحكمة وبصبر واقتدار،‮ ‬يدافعون عن الحق بحق،‮ ‬يحملون على عاتقهم هموم الناس ومشاكلهم،‮ ‬يفكرون من أجلهم ويبذلون الجهد في‮ ‬سبيل راحتهم،‮ ‬ويتكبدون العناء في‮ ‬سبيل توعيتهم وارشادهم من دون مقابل‮.‬
ومن الطبيعي‮ ‬ان تحظى هذه الشخصيات القائدة الرائدة بإعجاب واحترام وحب كل الناس بعدما تعمق حبهم في‮ ‬نفوس أبناء الشعب الواحد الذي‮ ‬يعيشون فيه‮.‬
ان العظماء‮ ‬يعرفون من خلال قراراتهم ومواقفهم الشجاعة وإذا سكتت ألسنتهم دلت مواقفهم على مدى حكمتهم وسداد رأيهم وقدرتهم على وزن الأمور‮.‬
ّّهؤلاء القادة لا‮ ‬يخلو منهم زمان أو مكان،‮ ‬مواقفهم تخلب وجدان الشعوب،‮ ‬مبدأهم العمل بصدق،‮ ‬فلا مجال عندهم للمساومة السياسية،‮ ‬أو لاحراز مكاسب مادية،‮ ‬أو خلق بريق إعلامي‮ ‬كاذب،‮ ‬بل لا‮ ‬يصدر عنهم إلا ما‮ ‬يريد الشعب أن‮ ‬يقوله،‮ ‬فهم نبض الشعب وجهاز الاستشعار الأساسي‮ ‬الذي‮ ‬ينقذه من المخاطر‮.‬
ان مواقف الشيخ صباح المحمد متعددة وعظيمة ولا تخفى على أحد،‮ ‬ما قام به من موقف شجاع‮ ‬يصدر عن شخص‮ ‬يتصرف بحكمة ويستطيع ان‮ ‬يتعامل مع المحن والتحديات بشجاعة وجرأة والمرور بها بسلام،‮ ‬فهذا ما عهدناه عنه،‮ ‬ولا‮ ‬يسعني‮ ‬ألا ان أقول نحن فخورون بك مؤيدون لك،‮ ‬لقد اصبحت رمزا‮ ‬يعتز به كل كويتي‮ ‬رمزاً‮ ‬للشجاعة والحكمة والعقل الرشيد،‮ ‬سعادة الشيخ نحن دائما فخورون بك‮.‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث