جريدة الشاهد اليومية

الأربعاء, 06 يوليو 2011

جعجعة وقعقعة

د. هشام الصديقي
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

اكتب اليوم منتصراً لأخي وصديقي أمين عام مجلس الأمة الأخ الفاضل علام الكندري من باب قوله |» انصر أخاك ظالما أو مظلوماً«
فالأخ علام فوق الشبهات وفوق أن يتعدى على المال العام، ومن يعرف هذا الرجل ومن سافر معه وصاحبه وجربه بالدينار يعرف أن بوأنس بعيد بعد المشرقين عن هذا الكلام.
الأمين العام لمجلس الأمة هو الرجل المناسب في المكان المناسب في زمان اختل فيه هذا الميزان حيث المراكز والمواقع لا تنصب الا وفق المحسوبية والصفقات والتكتلات، فهو ابن المجلس منذ العام 1984م وتدرج في وظيفته حتى أصبح أمينا عاما لمجلس الأمة لكفاءته وخبرته.
كما أنه طوال فترة عمله يتصف بأنه دمث الخلق متواضع مكتبه مفتوح للكل يحب أن يخدم الكل موظفاً أو نائباً لايفرق بين أحد في تعامله فالكل يحبه ويشهد له.
علام الكندري انتخب لعضوية جمعية بيان التعاونية في العام 1998م، وأصبح رئيس مجلس ادارتها وكان المجلس يضم مجموعة مختلفة من أطياف المجتمع الكويتي، فتعامل مع الكل بروح الفريق الواحد الذي يخدم أهل منطقته وبلده، فقاد المجلس وأسس السوق المركزي الكبير رقم2، وأدار الملايين من الدنانير من أموال المساهمين فعمل بجد واخلاص لتنميتها حتى حققت في عهده أعلى نسبة أرباح في تاريخ جمعية بيان لأنه عقلية اقتصادية وادارية ناجحة.
أبو أنس زكته منطقة بيان لخوض انتخابات مجلس الأمة في العام 99 ،2003، 2006 الا أن الله سبحانه وتعالى لم يكتب له النجاح وأبدله بأمانة مجلس الأمة، وكان من افتتح مقره الانتخابي في انتخابات العام 99 الرئيس السابق والنائب الحالي أحمد السعدون بل وزكاه فهل يعقل يا النائب خالد الطاحوس أن النائب أحمد السعدون يزكي رجلاً فيه شبهة؟ سؤال نوجهه اليك لتجيب عنه.
علام الكندري اخوانه وأصدقاؤه المقربون ينتقدونه كثيرا لأنه دائما يعلق كل موضوع ومسألة بميزان الشرع »الحلال والحرام« بل يدقق في ذلك بشدة،وهذا ما جعل أولاد عمومتك في منطقة بيان يحبونه ويدعمونه في انتخابات مجلس الأمة.
الأخ النائب خالد الطاحوس أرجو أن تنزع فتيل الأزمة ولا تجعل الاعلام يستخدم هذا الموضوع ضدك وبادر بحل الموضوع مع الأمين العام لمجلس الأمة وقدم الاعتذار فهو ليس منقصة بحقك بل هو رجوع للحق، ونحن نعرفك ونعرف شجاعتك وقبلها أخلاقك العالية وابتسامتك التي لا تفارق محياك ما يدل على أصلك الطيب ولا تجعل للشيطان حظا أو مدخلا بينك وبين من عرف بالصلاح والتقوى.
وأخيرا حتى لا تدخل في قوله تعالى » يا أيها الذين آمنوا ان جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين«.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث