جريدة الشاهد اليومية

الثلاثاء, 01 يونيو 2010

استجواب النفيسي

سعيد العجمي
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

علمتني‮ ‬الحياة أن الصدق والصراحة خط مستقيم بين نقطتين هما انا والعالم‮.‬
قبل أيام قليلة حاضر البروفيسور عبدالله النفيسي‮ ‬استاذ العلوم السياسية في‮ ‬ندوة حول مستقبل دول المنطقة والرؤية المستقبلية تجاهها من قبل الخارج وتطرق لخطة الكونغرس الأميركي‮ ‬التي‮ ‬ترى انه‮ ‬يجب ان تدمج بعض دول الخليج في‮ ‬تكتلات أكبر مع بعضها بعضا،‮ ‬ومنها الكويت طبعا‮.‬
الدكتور،‮ ‬مشكورا،‮ ‬نقل لنا رؤية الغرب للمنطقة مستقبلا،‮ ‬لكنه تناسى ان لدينا من هم أخطر من الداخل وهم من لا‮ ‬يرضون سوى برأيهم ومن حاد عن جادتهم فهو مرتد ويجب ان‮ ‬يطبق عليه الحد،‮ ‬فبدأ كل كاتب‮ ‬يشحذ قلمه ويعصب رأسه وبدأ الكل‮ ‬يخوض في‮ ‬الموضوع حتى أصحاب الرياضة،‮ ‬وهنا أيقنت بأن السواد الأعظم من الكتاب‮ ‬ينتظرون عند الهاتف لتوجيه سهام كتاباتهم من دون ان‮ ‬يكون له مبدأ ومنهجية في‮ ‬طرحه،‮ ‬وهذا‮ ‬يعد مؤشرا خطيرا من مؤشرات الفساد حيث لا بد من فتح حرية التعبير وليس تقنينها من قبل أياد خفية‮.‬
فما تم طرحه من قبل النفيسي‮ ‬يحتاج الى وقفة من قبل أصحاب العقل والقرار،‮ ‬فإن كان ما طرح صحيحا،‮ ‬فادعو ربكم بالسلامة لأنه ليس بيدكم شيء وإن كان خطأ فخذوه وكأنه حقيقة لترتيب بيتكم قبل ان‮ ‬يغير من‮ ‬غيركم‮.‬
نحن في‮ ‬الكويت لدينا عقدة ومن الصعب استئصالها وهي‮ ‬ان جاءت النصيحة من ابن البلد فليست مقبولة،‮ ‬إذ إن زامر الحي‮ ‬لا‮ ‬يطرب،‮ ‬ويعد جاهلا لكن إن جاءت من بعيد فهي‮ ‬واجبة التطبيق ومن خالفها فليس منا‮.‬
مثال‮: ‬حكومتنا الرشيدة تعاقدت مع رئيس الوزراء البريطاني‮ ‬الأسبق توني‮ ‬بلير لتقديم الاستشارة لها علما بأنه فشل في‮ ‬ادارة حكومة بلاده وتمت إقالته ومع هذا‮ ‬يريدون منه المشورة،‮ ‬وكأن البلد ليس فيها من‮ ‬يفقه،‮ ‬فإذا كنتم كحكومة وبعض مسؤوليكم تخطوا نصف القرن وهم على كراسي‮ ‬الإدارة ولم‮ ‬يفعلوا شيئا فالنقص فيكم،‮ ‬وافسحوا المجال لغيركم‮.‬
أخيرا استجواب الطاحوس ليس لرئيس مجلس الوزراء،‮ ‬بل لأعضاء الدائرة الخامسة وهذه سابقة بأن‮ ‬يستجوب عضو زميله الآخر،‮ ‬وهذا طبعا من وجهة نظري،‮ ‬وذلك لأن الاستجواب سينزع أقنعة أعضاء الدائرة الخامسة وليس رئيس الحكومة،‮ ‬خصوصا المتشدقين منهم والمتاجرين بهذه القضية‮.‬
حكمة اليوم
لسان العاقل وراء قلبه وقلب الأحمق وراء لسانه‮.‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث