جريدة الشاهد اليومية

الأربعاء, 07 سبتمبر 2011

وزير الإعلام الكوري‮ .. ‬شكراً‮ ‬لك

جودة الفارس

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

هذا جزء من مقال للبريطاني‮ ‬د.ريتشارد بيرنارد في‮ ‬مقاله المشهور‮ »‬لماذا أعشق كوريا بينما لا أحب إنجلترا التي‮ ‬تسري‮ ‬في‮ ‬دمي‮..‬؟‮«‬،‮ ‬حيث‮ ‬يقول فيه‮ »‬باختصار مني‮«:‬
في‮ ‬حلقة من البرنامج المشهور‮ »‬ستار كينغ‮« ‬والذي‮ ‬هو عبارة عن برنامج مواهب‮ ‬يستضاف فيه جميع الموهوبين من جميع أنحاء العالم‮.‬
المشكلة أنهم استضافوا ضيفاً‮ ‬من هونغ‮ ‬كونغ‮ ‬الصينية وقد اتضح أنه موهوب بالغناء والتمثيل وبعد أن قام بغناء أغنيةً‮ ‬قام بخلع ملابسه ليفاجئ الجمهور بارتدائه الثوب والشماغ‮ ‬الأحمر ويمسك ببندقية بلاستيكية ووجهها مباشرةً‮ ‬إلى مذيع البرنامج ليهاجمه ممثلاً‮ ‬بذلك رجلاً‮ ‬مسلماً‮ ‬يحاول القتل‮.‬
وقد تم‮  ‬قطع بث القناة بأكملها من الأقمار الصناعية‮!!‬
وبعد‮ ‬7‮ ‬دقائق ظهر رجل أنيق جالساً‮ ‬على كرسي‮ ‬من الجلد الفاخر وطاولة عليها مفرش أبيض منمق،‮ ‬يعتذر بلهجة رسمية صارمة عما حدث وانهم مخطئون وسوف‮ ‬يصلحون هذا الخطأ،‮ ‬اتضح فيما بعد أنه وزير الإعلام الكوري‮ ‬يعتذر للمسلمين كافة عن هذا الخطأ وألقى باللوم على ثقافة الضيف القليلة تجاه الديانة الإسلامية أما اعتذاره الثاني‮ ‬فقد وجهه للمملكة العربية السعودية لاستخدام الضيف زيهم بشكل‮ ‬غير لائق‮.‬
في‮ ‬سبع دقائق استطاع الوزير أن‮ ‬يعقد اجتماعاً‮ ‬طارئاً‮ ‬و‮ ‬يسن القوانين ويضع العقوبات اللازمة لحل هذه المشكلة الكبيرة في‮ ‬رأيه،‮ ‬فقد وجه الاتهامات التالية‮:‬
‮- ‬انه تصرف بشع‮.‬
‮- ‬اتهام لشرف المسلمين‮.‬
‮- ‬ان الجهال سيصدقون ذلك‮.‬
‮- ‬استخدام الزي‮ ‬السعودي‮ ‬في‮ ‬موقف سيئ‮.‬
‮- ‬مظهر من مظاهر العنف حيث ان البرنامج عائلي‮ ‬ويشاهده الأطفال من السابعة وما فوق‮.‬
أما عن العقوبات الموجهة،‮ ‬فقد اتخذت بحذر شديد وهي‮:‬
‮-  ‬إيقاف بث البرنامج لمدة شهرين متواصلين‮.‬
‮- ‬إيقاف القناة لمدة‮ ‬3‮ ‬أيام متواصلة‮.‬
‮- ‬تسفير الضيف بعد حبسه‮ ‬48ساعة‮.‬
انتهت القصة‮ .‬
بالله عليكم الا نحتاج لمثل هذا الوزير صاحب هذا القرار السريع والرادع،‮ ‬خصوصاً‮ ‬ووزارة الإعلام حالياً‮ ‬بلا وزير‮ ‬،‮ ‬وليس الإعلام وحدها بل والله نحتاج لمثل هذه القيادات والكويت،‮ ‬بفضل الله،‮ ‬تزخر بأبنائها المخلصين ولكن مشكلتهم هي‮ ‬أنهم ليسوا محسوبين على احد،‮ ‬فقط محسوبين على الكويت في‮ ‬زمن الترضيات والصفقات السياسية بالتعيينات الباراشوتية‮ ‬،‮ ‬كذلك هذه الحادثة تدل على احترام كوريا للدول الصديقة وتدل على مكانة المملكة العربية السعودية عندهم في‮ ‬حين بعض الاذناب عندنا بالكويت تعرضوا للمملكة ولخادم الحرمين ولم‮ ‬يوقفهم أحد عند حدهم،‮ ‬بل ولم‮ ‬يعاتبهم،‮ ‬الخليج اخواننا وأهلنا وسندنا رغم أنوف الحاقدين‮ ‬،‮ ‬حفظ الله الكويت واهلها من كل مكروه‮ .‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث