جريدة الشاهد اليومية

الجمعة, 12 نوفمبر 2010

السفير نواف والهلال الأحمر‮ ‬

جودة الفارس
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

سفير دولة الكويت في‮ ‬باكستان الاخ العزيز نواف العنزي‮ ‬والذي‮ ‬لم‮ ‬يمر على تعيينه سوى اقل من سنة‮ ‬يقوم بدور بطولي‮ ‬مشرف لدولة الكويت من خلال اشرافه شخصياً‮ ‬ومشاركته للجان الاغاثة الكويتية والهلال الاحمر بتوزيع المساعدات الكويتية للمناطق المنكوبة ووصولها للمحتاجين دون اي‮ ‬جهة وسيطة حتى‮ ‬يضمن وصول المساعدات في‮ ‬مكانها الصحيح،‮ ‬وكما‮ ‬يخبرني‮ ‬احد افراد الهلال الاحمر وهو الاخ محمد فالح المطيري‮ ‬بذلك،‮ ‬ويقول ان السفير العنزي‮ ‬يشاركهم في‮ ‬كل تحركاتهم وقدم لهم جميع التسهيلات اللازمة بل ويبادرهم بذلك ومنذ ان وصل وفد الهلال الاحمر الكويتي‮ ‬لباكستان وهم في‮ ‬ضيافة السفير العنزي‮ ‬منذ العشر الاواخر من رمضان،‮ ‬و حتى بالعيد لم‮ ‬يشاركوا اهلهم بالكويت وبقوا هناك مع اخوانهم المسلمين في‮ ‬باكستان‮ ‬يخففون عنهم آثار هذه المأساة الانسانية‮. ‬
الجدير بالذكر ان السفير العنزي‮ ‬حرص على الاشراف بنفسه على وصول مساعدات دولة الكويت لخوفه من ضياع هذه المساعدات وعدم وصولها للمحتاجين،‮ ‬ولم‮ ‬يكتف باعطاء السلطات الباكستانية بل وفر سبل المواصلات والحماية له وللجان الاغاثة الكويتية لتوزيع تلك المساعدات بأيديهم شخصياً‮ ‬وتحت اسم وعلم دولة الكويت‮. ‬
نعم ها هم ابناء الكويت وشبابها المخلصين‮ ‬يثبتون‮ ‬يوماً‮ ‬بعد‮ ‬يوم للعالم اجمع انهم‮ ‬يقفون دائماً‮ ‬مع اخوانهم المسلمين ونصرة قضاياهم المختلفة‮. ‬
سفير دولة‮ ‬يوزع بنفسه المساعدات وشباب كويتي‮ ‬لا‮ ‬يشارك اهله العيد هنا في‮ ‬الكويت بسبب عمله في‮ ‬مساعدة اخوانه المسلمين‮. ‬
سعادة السفير شكراً‮ ‬لك وجزاك الله خيراً‮ ‬وبارك الله فيك وجعلك قدوة حسنة لاخوانك السفراء الافاضل في‮ ‬مختلف دول العالم‮. ‬
الاخ محمد المطيري‮ ‬واخوانك منتسبي‮ ‬الهلال الاحمر الكويتي‮ ‬بارك الله في‮ ‬جهودكم وكثر الله من امثالكم وجعل ذلك في‮ ‬موازين حسناتكم‮. ‬
الكارثة مازالت كبيرة ومستمرة في‮ ‬باكستان بل ان احد الانهار هناك كان عرضه كيلو واحداً‮ ‬اصبح عرضه بعد الفيضانات اكثر من عشرين كيلو ولا حول ولا قوة إلا بالله‮.‬
ولنتذكر قول النبي‮ | :»‬صنائع المعروف تقي‮ ‬مصارع السوء‮«. ‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث