الجمعة, 13 فبراير 2009

النفط في‮ ‬غربال المصفاة الرابعة

الفيلسوفة الكبرى
أحاديث كثيرة دارت حول المصفاة الرابعة‮.. ‬فهؤلاء‮ ‬يهددون الوزير بمنصة الاستجواب‮.. ‬ومؤيدو الوزير‮ ‬يراهنون على أهمية هذه المصفاة‮.. ‬شد وجذب اتهام وتشكيك‮.. ‬نوايا ظاهرة وأخرى خفية‮.. ‬ونحن نستمتع بهذا الاستعراض المجاني‮!‬
لدينا ثلاث مصاف ونفكر في‮ ‬انشاء المصفاة الرابعة‮.. ‬لم لا فالشرع حلل اربع ما دام العدل موجودا بينهن‮!‬
أين سنضع هذه الرابعة؟‮.. ‬لنفكر قليلا‮.. ‬في‮ ‬البر؟‮! ‬لا‮.. ‬لا توجد مصفاة في‮ ‬البر لابد من موقع بحري‮.. ‬الساحل لدينا ما شاء الله مليء ومحتكر‮.. ‬فهنا املاك خاصة‮.. ‬وهذه شاليهات الصفوة‮.. ‬وتلك لفلان‮.. ‬وأخرى لعلان‮.. ‬أين سنضع الرابعة‮.. ‬عند شريكاتها؟‮! ‬ستحدث مشاكل‮.. ‬هل سيتم ازالة لشاليهات وتوضع المصفاة مكانها؟‮! ‬لكن كم سيدفع لملاك هذه الشاليهات مقابل التنازل عن شاليهاتهم؟‮!.. ‬لاشك ان المدفوع سيكلف الكثير‮.. ‬الكثير من اموال الدولة ووزارة الطاقة،‮ ‬ناهيك عن التلوث البيئي‮ ‬الذي‮ ‬سيصاحب هذه المصفاة وما ستبثه من‮ ‬غازات وسموم وأبخرة تؤثر على الصحة العامة والبيئة‮ »‬واحنا مو ناقصين‮«.‬
لدينا مصفاة في‮ ‬فيتنام‮.. ‬وكذلك بدول اوروبية وغيرها من الدول الاخرى كلها بنيت بأموال كويتية ونفط كويتي‮ ‬وبعمالة تلك الدول رخيصة الكلفة‮.. ‬في‮ ‬حين مصفاتنا الرابعة المزعومة تصل كلفتها التقريبية‮ »‬10‮ ‬مليارات دينار‮ « - ‬حسب ما سمعت‮ ‬يقولون سترصع بالألماس الحر واللؤلؤ الطبيعي‮ - ‬امام هذه الكلفة العالية وعدم وجود مكان لمشروع المصفاة‮.. ‬وزيادة كلفة الاسعار البنائية والحديد الذي‮ ‬يتزايد كل عام وامام كلفة استيراد هذه المواد المستخدمة‮.. ‬لاشك فإن هناك الف تساؤل‮ ‬يقف حائرا لا‮ ‬يجد له اجابة؟‮!‬
فالمواد التي‮ ‬ستستخدم في‮ ‬صناعة المصفاة لابد ان‮ ‬يكون لها وكلاء في‮ ‬البلاد ومن الطبيعي‮ ‬ان تطرح مناقصات لاختيار الافضل والاقل سعرا‮.. ‬الا ان الصراع الدائر الآن على تمويلها من قبل بعض الوكلاء‮ ‬يشكك في‮ ‬مصداقية هذه المناقصات فالكل‮ ‬يريد الاستفادة على‮ »‬قفا‮« ‬هذه المصفاة‮.‬
هذه المصفاة تحتاج الى كمية كبيرة من الغاز الذي‮ ‬سيغذيها عند تشغيلها اذا وضعنا في‮ ‬الاعتبار كمية الانتاج وعدد البراميل التي‮ ‬ستكرر كل‮ ‬يوم وهل ستكون مصفاة‮ ‬Enternational‮ ‬ام مجرد‮ ‬Local؟‮!‬
الصراع الدائر على هذه المصفاة‮ ‬يجعل اسئلة كثيرة تقفز الى الاذهان ويشكك في‮ ‬النوايا الحقيقية لبناء هذه المصفاة‮.. ‬فهل حقا الهدف هو زيادة الانتاج وتخفيف الضغط عن بقية المصافي؟‮!‬
اذا كان الامر كذلك فنحن لدينا مراكز تجميع مدمرة منذ الغزو العراقي‮ ‬الغاشم‮ ‬1990م‮ - ‬لم‮ ‬يتم تجديدها او تشغيلها والاستفادة من طاقتها الانتاجية حتى اليوم وهي‮ ‬مركز تجميع‮ »‬12‮ - ‬13‮ - ‬14‮ - ‬18‮ - ‬5‮« ‬والتي‮ ‬تم بيع حديدها بالسكراب والغاء دورها الانتاجي‮.. ‬على الرغم انه لو كان تم تجديدها واعادة تشغيلها من جديد فإن الكلفة لذلك ستكون اقل مقارنة بمشاريع تكبير مراكز النفط القديمة فمن الذي‮ ‬عطل تجديدها؟‮! ‬ولماذا منذ ذلك التاريخ لم تشغل لتخفف عن بقية المراكز ضغط الانتاج اليومي‮.. ‬وتزيد من كمية هذا الانتاج بالمقابل هناك مشاريع تكبير لمراكز نفط قديمة بكلفة عالية جدا تكلف اكثر مما لو جددت المراكز السابقة واعيد تشغيلها هذه المشاريع شملت مركز تجميع‮ »‬9‮ - ‬20‮ - ‬10‮ - ‬22‮ - ‬19‮ - ‬1‮ - ‬2‮ - ‬11‮ - ‬3‮ - ‬6‮ - ‬8‮ - ‬7‮ - ‬21‮ - ‬4‮« ‬التي‮ ‬لم تكن بحاجة الى هذا التجديد والتكبير‮.‬
ان قيمة العقود التي‮ ‬ابرمت لتكبير مراكز التجميع قيمتها مئات الملايين من الدنانير وهي‮ ‬كافية لعمل مراكز تجميع جديدة عالمية وعلى احدث طراز ان بعض ابار النفط تشغل بخط واحد مما‮ ‬يشكل ضغطا كبيرا على الانتاج‮.. ‬فلو افترضنا عينا انتاجها‮ ‬5000‮ - ‬وأخرى‮ ‬3000‮ - ‬وثالثة‮ ‬2000‮ - ‬وكلها تشغل خطا واحدا فأي‮ ‬عين من هذه الثلاث سيضخ انتاجها اولا؟‮! ‬وما مصير بقية العيون الاخرى؟‮!‬
بالتأكيد سيضخ انتاج العين الاعلى وبقية العيون ستموت ما‮ ‬يشكل خسارة فادحة للانتاج‮.. ‬ما الذي‮ ‬يمنع ان‮ ‬يكون لكل بئر أو عين خط مستقل‮ ‬يضخ انتاجه باستقلالية بدلا من هذا التزاحم بين العيون فكل‮ ‬4‮ - ‬5‮ ‬آبار تقاتل داخل انبوب واحد في‮ ‬دولة شريان اقتصادها الوحيد هو النفط‮! ‬
من ناحية اخرى فإن حسابات الانتاج النفطية فيها خطأ كبير وواضح‮ ‬يتعافله المسؤولون ويغضون الطرف عنه‮.. ‬فإنتاج مراكز التجميع مثلا‮ ‬100‮ ‬عين‮ ‬يكون انتاجها‮ ‬150‮ ‬الف برميل تسجل العدادات‮ ‬140‮ ‬الف برميل‮!! ‬فهل العدادات‮ ‬غير دقيقة ام ماذا؟‮!‬
ما‮ ‬يجعل‮ »‬Feilddevelmont‮« ‬أو دائرة تطوير الحقول‮ ‬غير دقيقة في‮ ‬عملها فالمهندسون لا‮ ‬يأخذون معلومات صحيحة لأن القراءات فيها،‮ ‬غير سليمة من ناحية اخرى فإن محطات تعزيز الغاز الـ‮ »‬Boosterstation‮« ‬تتحمل فوق طاقتها فالـ‮ »‬40‮ ‬BS‮« ‬تتحمل‮ ‬200‮ ‬مليون‮.. ‬والـ‮ »‬150‮ ‬BS‮« ‬تتحمل‮ ‬400‮ ‬مليون والـ‮ »‬131‮ ‬BS‮« ‬تتحمل‮ ‬100‮ ‬مليون والـ‮ »‬170‮ ‬BS‮ « ‬تتحمل‮ ‬7‮ ‬ملايين ما‮ ‬يجعلها تواجه ضغطا كبيرا جدا مع زيادة الانتاج‮ ‬يرفع هذا الضغط الى اقصى درجاته ومن ثم‮ ‬يذهب الى الميناء الذي‮ ‬اما ان‮ ‬يصدره او‮ ‬يعود به مرة اخرى الى مراكز التجميع او‮ ‬يوزع على محطات الوقود ليغذي‮ ‬حاجة السوق المحلية،‮ ‬في‮ ‬حين انه في‮ ‬مركز تجميع‮ »‬28‮« ‬يوجد محطة تعزيز للغاز انتاجها‮ »‬140‮« ‬مليونا وهو أكثر من الخاصة التي‮ ‬تم اخيرا تكبيرها دون داع لهذا التكبير‮.‬
الوقت مازال بأيدينا لتصحيح المسار في‮ ‬القطاع النفطي‮.. ‬فلا نريد ان نصحو‮ ‬يوما نتحسر ونندم على ما صنعته أيدينا‮.. ‬ونضرب أخماسا بأسداس ونقول‮ ‬ياريت اللي‮ ‬جرى ما كان‮!!‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث