جريدة الشاهد اليومية

الثلاثاء, 13 أكتوير 2009

البدون وموقف‮.. ‬الطاحوس‮ ‬

حامد الهاملي‮
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

لجنة الشؤون التشريعية والقانونية بمجلس الأمة ارتكبت خطأ لا‮ ‬يغتفر عندما رفضت دستورية تجنيس أبناء البدون المشاركين في‮ ‬الحروب العربية وحرب التحرير بعد أن كان التفاؤل‮ ‬يسود أبناءهم في‮ ‬الحصول على الجنسية الكويتية لما قدم أباؤهم من تضحيات ليس من اجل الحصول على الجنسية أنما قدموها للدفاع عن الوطن والذود عنه،‮ ‬ولم نصدق الحجج التي‮ ‬يقولها بعض نواب اللجنة التشريعية والقانونية بمجلس الأمة التي‮ ‬وضعت العراقيل وأغلقت الأبواب بوجه هذه الفئة المستحقة للتجنيس،‮ ‬لا شك أن اجتماع اللجنة والتي‮ ‬خرج بيانها المسيء لهذي‮ ‬الفئة بالرفض سبب صدمة لأبناء الشهداء البدون،‮ ‬فإلى متى‮ ‬يستمر بعض نواب اللجنة بالتلاعب بقضيتهم وبحقوق أبناء ذوي‮ ‬الشهداء البدون من اجل مكاسب سياسية لصالحهم على حساب فئة عانت الأمرين من حرمانهم التي‮ ‬طالت قضيتهم سنوات دون حل جذري‮ ‬لها ومعالجة أوضاعهم المعيشية،‮ ‬والبعض لا‮ ‬يملك قوت‮ ‬يومه لعدم وجود دخل شهري‮ ‬لهم،ولا اعرف متى‮ ‬يصحو بعض نواب اللجنة من نومهم العميق لاعطاء هذه الفئة حقها التي‮ ‬ظلمت،‮ ‬وكنت دخلت في‮ ‬نقاش مع احد زملاء الصحافة حول رفض تصويت النائب خالد الطاحوس تجنيس أبناء البدون وكنت متأكدا أن الخبر عار عن الصحة،‮ ‬وبعد جدال مع الزميل لنتأكد من صحة الخبر الذي‮ ‬ورد بموقع الكويتيين البدون بادرت بالاتصال بصديقنا النائب الطاحوس الذي‮ ‬اعرف حرصه والاهتمام بقضية البدون،‮ ‬وهي‮ ‬من الأولويات التي‮ ‬طالب من خلال عدة تصريحات بمناقشتها مع بداية افتتاح المجلس،‮ ‬والبعض‮ ‬يعتقد أن اللجنة التشريعية هي‮ ‬مختصة بتجنيس البدون،‮ ‬بل المعني‮ ‬بتجنيس البدون هي‮ ‬لجنة وزارة الداخلية والدفاع للموافقة عليه وبعدها‮ ‬يدرج على جدول أعمال مجلس الأمة،‮ ‬وما سمعته من حديث النائب خالد الطاحوس مطالبته من رئيس اللجنة بالموافقة على مقترحة الذي‮ ‬يضمن حقوق البدون في‮ ‬استخراج شهادات ميلاد وبطاقة مدنية وفتح المجال لهم بالتوظيف وانخراط أبنائهم بالتعليم الى آخر،‮ ‬وهذا المقترح الذي‮ ‬أعده النائب الفاضل بادرة طيبة لنزرع بصيص من الأمل والتفاؤل لأبناء البدون وكان على رئيس اللجنة أن‮ ‬يرحب بهذا المقترح لكن رئيس اللجنة ذهب الى ابعد الحدود وهضم حق البدون في‮ ‬ابسط سبل العيش الرغيد لهم،‮ ‬وعلينا كمراقبين للساحة البرلمانية وخاصة من قال إن النائب الطاحوس ظلم البدون عليه أن‮ ‬يتريث قليلا قبل اصدار الأحكام على بعض النواب الذين نعرف مواقفهم الثابتة وسعيهم لحل القضايا العالقة والمتراكمة التي‮ ‬طال على حلها سنوات كثيرة مثل قضية البدون التي‮ ‬لا تحتمل التأخير والمماطلة فيها‮.‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث