جريدة الشاهد اليومية

الأربعاء, 09 سبتمبر 2009

ليصعد صفر منصة الاستجواب

حامد الهاملي‮ ‬
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

يا وزير الاشغال كنت أتمنى أن تأخذ الحق من نفسك وتقدم استقالتك إلى رئيس مجلس الوزراء حتى نحس أن هناك وزراء‮ ‬يتحملون المسؤولية أمام الشعب بدلا من ظهورك على شاشات الإعلام لتبرئ نفسك من المسؤولية بعد كارثة محطة مشرف،‮ ‬لكن إصرارك على التمسك بكرسي‮ ‬الوزارة مازال قوياً‮ ‬بعد تجاهلك لكتب الشركة القائمة على المشروع والتي‮ ‬حملت الوزارة المسؤولية تجاه ما حدث بمحطة مشرف‮. ‬بماذا‮ ‬يفسر الوزير صفر وأركان وزارته هذه الحادثة من تلوث بيئي‮ ‬وأصبحت حياة المواطن رخيصة بنظر المسؤولين،‮ ‬وما المبررات التي‮ ‬يسوقها الوزير حتى‮ ‬يبرئ ذمته أمام الشعب من الكارثة؟ إنها لن تنطلي‮ ‬على الناس ولا على النواب ويجب أن لا تمر مرور الكرام،‮ ‬لان التساهل الحكومي‮ ‬أصبح واضحا في‮ ‬كل كارثة تحدث،‮ ‬ولم نسمع‮ ‬يوماً‮ ‬أن حكومتنا أقالت وزيراً،‮ ‬إذن لا نعتب على الوزير عندما‮ ‬يتمسك بكرسي‮ ‬الوزارة إذا رأى حكومة تقف في‮ ‬صفه ولا تحاسبه عن كل كارثة‮. ‬
اليوم الدور على نواب الأمة الذين نعول على البعض منهم محاسبة الوزير تجاه ما حدث بمحطة مشرف ونعرف أن اغلبهم على قدر المسؤولية في‮ ‬مساءلة الوزير واعتلاء منصة الاستجواب‮.‬
كارثة محطة مشرف فيها شبهة من الفساد في‮ ‬ترسية المناقصات على هذه الشركات العالمية التي‮ ‬يقولون إنها أفضل الشركات بالعالم،‮ ‬أما ما‮ ‬يتعلق بتشكيل لجنة برلمانية محايدة لمعرفة المتسبب بهذه الكارثة فلا طبنا ولا‮ ‬غدا الشر،‮ ‬لان جميع اللجان التي‮ ‬شكلت بالسابق‮  ‬تنتهي‮ ‬بعدم اكتمال الأدلة‮.‬
اليوم محطة مشرف وبعدها محطة العارضية حيث طفحت المجاري‮ ‬في‮ ‬المناطق القريبة منها،‮ ‬وننتظر محطة الرقة حتى نحاسب المسؤولين،‮ ‬وعلى الوزير أن لا‮ ‬يفرح كثيرا بالإشادات التي‮ ‬تلقاها من بعض النواب الذين نعرف دفاعهم المستميت عن الحكومة وعن الوزير صفر الذي‮ ‬سيضعهم أمام موقف محرج عندما‮ ‬يعتلي‮ ‬منصة الاستجواب،‮ ‬كما خذلهم وزير الداخلية عندما وقفوا معه بالاستجواب المقدم من النائب مسلم البراك ومازالت الـ5‮ ‬ملايين‮ ‬غائبة ولا احد‮ ‬يعرف أين صرفت،‮ ‬وكما قلت الدور على نواب الأمة الذين قدرهم أن‮ ‬يتحملوا تبعات الاستجواب ونعرف أنهم سيتعرضون لهجوم بعض الكتاب ووصفهم بنواب تأزيم‮  ‬لكن من اجل الكويت كل شيء‮ ‬يهون‮.‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث