جريدة الشاهد اليومية

الثلاثاء, 11 مايو 2010

المعدن الأصيل‮ ‬يظهر‮ ‬في‮ ‬الشدائد‮ ‬

مبارك الحربي

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

المواقف العصيبة بمثابة امتحان حقيقي‮ ‬للرجال تظهر فيها معادنهم وخبايا نفوسهم وتتكشف فيها وجوههم التي‮ ‬تمثلهم بشكل فعلي،‮ ‬وليست تلك الوجوه التي‮ ‬كانوا‮ ‬يظهرون بها امام الناس في‮ ‬الايام العادية‮. ‬
وفي‮ ‬الشدائد‮ ‬يتأكد الانسان نفسه من حقيقة نفسه واخلاقه ومبادئه ويعرف جوهره الاصلي‮ ‬قبل ان‮ ‬يعرفه بقية الناس وقد‮ ‬يفاجأ الانسان احياناً‮ ‬بتصرفات تبدر منه في‮ ‬المواقف الحاسمة ربما لم‮ ‬يكن‮ ‬يتوقع ان تصدر منه،‮ ‬لكن الشدائد اظهرتها على حقيقتها‮. ‬
وهكذا نحن اليوم امام امتحان وطني‮ ‬كبير،‮ ‬فهذه الفتن تطل برأسها من كل مكان ومثيروا الفتن‮ ‬يحاولون جر الوطن إلى معارك جانبية تأكل الاخضر واليابس فتتعطل التنمية وتتوقف عجلة الحياة ويغرق العباد في‮ ‬متاهات ليس لها آخر،‮ ‬كل ذلك على حساب الوطن واستقراره ورخائه وازدهاره‮. ‬
نحن اليوم جميعاً‮ ‬امام امتحان وطني‮ ‬كبير‮ ‬يجب ان نثبت فيه اننا أهل لهذا الاختبار واننا قادرون على تجاوز هذه المحنة باقتدار ورجولة وان نهزم الايدي‮ ‬الخبيثة التي‮ ‬تحاول تمزيق الوطن وتفتت وحدته وتماسكه‮. ‬
نحن امام اختبار تظهر فيه معادن الرجال وحقائق نفوسهم واخلاقهم وتمسكهم بمبادئ دينهم الحنيف ولا مجال هنا للمهادنة والمجاملة والمراوغة،‮ ‬فاما أن تكون مع الكويت واما ان تكون ضدها ولن‮ ‬يغفر لك التاريخ ان تدفن رأسك في‮ ‬الرمال وتتجاهل الدور الوطني‮ ‬المطلوب منك فأنت مدعو للدفاع عن وطنك الكويت وحاضرها ومستقبلها والتصدي‮ ‬لهؤلاء الـذين‮ ‬يريدون بالبلاد شراً‮. ‬
ان الخطوة الاولى التي‮ ‬يجب علينا التقيد بها هي‮ ‬الالتفاف حول قيادتنا وتنفيذ توجيهاتها بأمانة ورجولة وصدق وان نغلق الطريق على مروجي‮ ‬الاشاعات والاكاذيب والباحثين عن وقود لاشعال الفتنة بين ابناء الكويت الذين كانوا على مر الزمن شعباً‮ ‬واحداً‮ ‬متكاتفاً‮ ‬متماسكاً‮ ‬في‮ ‬كل الظروف‮. ‬
عينا ان نثبت للعالم ان معدننا طاهر ونقي‮ ‬واننا اقوى من محاولات تمزيق الكويت بإذن الله تعالى،‮ ‬ولن‮ ‬يحصد هؤلاء الحاقدون سوى الخسران المبين‮. ‬

وخزة
اذا منحت صوتك لرجل فاشل‮ ‬يساهم في‮ ‬تدمير العمل التعاوني‮ ‬فلا تنظر في‮ ‬المرآة طويلاً‮ ‬لأنك لن ترى الا شخصاً‮ ‬خان ضميره‮.. ‬وخان الكويت‮. ‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث