جريدة الشاهد اليومية

الثلاثاء, 16 مارس 2010

حياتنا صارت مواعيد

مبارك الحربي
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

جاهز‮.. ‬وموعدنا‮ ‬غداً،‮ ‬هذا ما أدلى به وزير الاعلام والنفط الشيخ أحمد العبدالله‮ ‬يوم أمس،‮ ‬مؤكداً‮ ‬استعداده لمناقشة الاستجواب المقدم من النائب علي‮ ‬الدقباسي‮ ‬بعد ان أجرى الوزير بروفة للاستجواب في‮ ‬قاعة عبدالله السالم‮.‬
اذا سنكون اليوم على موعد مع الاستجواب‮.‬
اذا هذا الموعد خلصنا منه،‮ ‬ولنلتفت الى الموعد الثاني‮ ‬الذي‮ ‬حددته كتلتا العمل الشعبي‮ ‬والتنمية والاصلاح،‮ ‬حيث قررتا رسم خارطة جديدة للاستجوابات المقبلة،‮ ‬وبدأ أعضاء الكتلتين‮ ‬يعقدون الاجتماعات ويتشاورون لانجاز هذه المهمة‮.. ‬الوطنية‮!‬
الموعد الثالث أطلقه وزير المالية مصطفى الشمالي‮ ‬بشأن بحث تعديلات صندوق المعسرين مع نواب اللجنة المالية في‮ ‬مجلس الأمة،‮ ‬لكن موعد الاجتماع لم‮ ‬يتحدد بعد‮.‬
وهناك موعد الاستلام خمسة آلاف دينار من قبل كل كويتي‮ ‬بالغ،‮ ‬وهو طبعاً‮ ‬اقتراح وافقت عليه اللجنة التشريعية في‮ ‬مجلس الأمة،‮ ‬بعد ان تم خفض المبلغ‮ ‬من عشرة آلاف الى خمسة،‮ ‬ونحن واثقون ان هذا الموعد لن‮ ‬يتحقق رغم انه سيستغرق وقتاً‮ ‬طويلاً‮ ‬من الجدال والحروب الاعلامية والسجالات والمشاورات الاعلامية بين النواب،‮ ‬والحكومة وبين النواب انفسهم ايضا،‮ ‬ثم‮ ‬ينتهي‮ ‬الأمر الى التهدئة،‮ ‬وإلغاء الفكرة من اساسها حفاظاً‮ ‬على العلاقة بين السلطتين‮.‬
وثمة مواعيد بشأن انقطاع التيار الكهربائي‮ ‬في‮ ‬فصل الصيف بسبب تهالك المعدات في‮ ‬المحطات الكهربائية وضعف الصيانة وكثرة الأعطال،‮ ‬ولا ننسى مواعيد الغبار،‮ ‬والذي‮ ‬سيملأ أجواءنا خلال الصيف،‮ ‬بسبب ندرة الأمطار من جهة،‮ ‬وعدم وجود مساحات خضراء من جهة اخرى،‮ ‬لذا فإننا على موعد مع البلاوى في‮ ‬هذا الصيف،‮ ‬وبشرى لاصحاب مكاتب السفر،‮ ‬لأن الديرة سوف تخلو من الناس الذين سيفرون بجلودهم بحثاً‮ ‬عن الهواء والماء والأجواء الباردة‮.‬
تلك هي‮ ‬بعض المواعيد التي‮ ‬ننتظرها،‮ ‬أمام مواعيد الانجاز والتنمية والازدهار الاقتصادي‮ ‬وتحويل البلاد الى مركز مالي‮ ‬وتجاري‮ ‬وعالمي‮ ‬فلا حديث عنها،‮ ‬ولا أحد‮ ‬يهتم بها،‮ ‬لأن أعضاء السلطتين منشغلون بتحقيق الجانب الآخر من الوعود السوداوية‮.. ‬المزعجة وهكذا تحولت حياتنا الى مجموعة من الوعود المنذرة بالكوارث،‮ ‬والمواعيد التي‮ ‬ستجلب معها الويلات والآفات والحروب الاعلامية والمشاحنات،‮ ‬وفي‮ ‬المقابل سوف تتعرقل مسيرة التنمية،‮ ‬وتتوقف عجلة الحياة في‮ ‬مختلف الجوانب وتزداد الاسعار ارتفاعاً،‮ ‬ويواصل الدخل انخفاضه وتستمر معاناة الناس مع الديون والقروض والفوائد،‮ ‬ويتضخم ملف البدون ومشكلات الجنسية وسحبها وتداعياتها،‮ ‬وبالتالي‮ ‬يزداد عدد الجرائم،‮ ‬وتتكاثر حوادث السطو والسرقة والسلب والخطف والاغتصاب،‮ ‬ويزدهر سوق الازدحام والاختناقات المرورية،‮ ‬ويمضي‮ ‬تلوث البيئة في‮ ‬طريق‮ »‬الأخضر‮« ‬لا‮ ‬يلوي‮ ‬على شيء‮.‬
هل تلومون الآن اي‮ ‬مواطن كويتي‮ ‬يعلن انه متشائم وانه‮ ‬يكره حياته؟
وخزة
ضبط‮ ‬14‮ ‬شاحنة محملة بالمواد التموينية في‮ ‬منفذ السالمي،‮ ‬في‮ ‬أكبر عملية تهريب للمواد الغذائية‮.‬
ذلك هو الخبر الذي‮ ‬نشرته‮ »‬الشاهد‮« ‬امس،‮ ‬وهذا الواقع‮ ‬يعكس حقيقة ما وصلت اليه الأمور من تسيب وضعف رقابة،‮ ‬ولو كان هناك حزم وحسم لما تجرأ المهربون على اخراج هذه الكمية الهائلة‮.‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث