جريدة الشاهد اليومية

الأحد, 07 مارس 2010

افرحوا‮ ‬يا‮ ‬غشاشين‮.. ‬البلدية عاجزة

مبارك الحربي
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

على رؤوس الاشهاد،‮ ‬اعترفت البلدية بأنها تعاني‮ ‬من ضعف الرقابة والتفتيش الميداني‮ ‬على المحال والمواقع التي‮ ‬من واجبها القيام بالرقابة والتفتيش عليها،‮ ‬وقد جاء في‮ ‬مذكرة رفعتها رئيسة المكتب الفني‮ ‬في‮  ‬البلدية المستشارة وداد المخلد الى وزير الدولة لشؤون البلدية،‮ ‬حسب ما نشرته‮ »‬القبس‮« ‬يوم امس ان التراخيص الصحية للمحال تمنح من قبل البلدية لبعض المحال وليس للكل،‮ ‬أما باقي‮ ‬انواع المحال فان دور البلدية‮ ‬ينحصر في‮ ‬التحقيق من ان المحل‮ ‬يقع في‮ ‬المنطقة الجائز اقامته فيها،‮ ‬مشيرة الى ان منح تجديد رخص المحال من دون التحقق مسبقاً‮ ‬من توافر او استمرار توافر الشروط المنصوص عليها في‮ ‬اللائحة والجداول الملحقة بها سيؤدي‮ ‬الى استمرار المخالفات التي‮ ‬كان‮ ‬يمكن اكتشافها عند تجديد الترخيص لمدة طويلة قد تمتد لسنوات‮.‬
واضافت ان التهاون في‮ ‬هذا الأمر المرتبط بصحة وسلامة المواطنين والمقيمين سيؤدي‮ ‬الى نتائج خطيرة،‮ ‬هذا بالطبع‮ ‬يعني‮ ‬ان المخالفين سيستمرون في‮ ‬ممارسة اعمالهم‮ ‬غير القانونية،‮ ‬ما دامت الجهة الأولى المسؤولة عن مراقبتهم عاجزة عن القيام بهذه المهمة،‮ ‬ومن ثم ردع المتجاوزين والمخالفين لحماية الناس،‮ ‬والمحافظة على صحتهم،‮ ‬وبالطبع فان الصحة اغلى ما‮ ‬يملكه الانسان وان استمرار وجود هذه المحال المخالفة‮ ‬ينعكس سلباً‮ ‬على صحة الناس،‮ ‬ويهدد حياتهم،‮ ‬وهذه ليست مجالاً‮ ‬للتهاون أو التراخي‮ ‬او الاستسلام للروتين والترهل الاداري‮ ‬الذي‮ ‬تعاني‮ ‬منه مؤسساتنا الحكومية بشكل عام‮.‬
نرجو ان‮ ‬يلتفت الاخوة النواب الى هذه النقطة بالذات،‮ ‬ويسائلوا وزير البلدية عن هذا الأمر،‮ ‬ويتم تشكيل لجنة متخصصة للبحث في‮ ‬هذا الموضوع ومتابعة الاجراءات الكفيلة بتحقيق المراقبة الدقيقة على محال الأغذية بشكل خاص،‮ ‬وردع كل من‮ ‬يتلاعب بصحة البشر،‮ ‬وتوقيع أقصى العقوبات على المخالفين‮.‬
نأمل ان‮ ‬يستجيب الاخوة النواب لهذا النداء الوطني،‮ ‬ويؤجلوا قليلاً‮ ‬حروبهم الشخصية واستجواباتهم المبنية على المصالح الشخصية وتصفية الحسابات،‮ ‬وان‮ ‬يهتموا بالناس ومتاعبهم اليومية وقضاياهم الحياتية،‮ ‬أما الصراع الذي‮ ‬يؤججونه بسبب منتخب نسائي‮ ‬أو زيارة مفكر او عرض برنامج في‮ ‬قناة فضائية فليس بالأمر الخطير الذي‮ ‬يستوجب كل هذه الحروب والأسلحة والتصريحات والندوات‮.‬
نرجوكم‮ ‬يا نواب الأمة،‮ ‬صحة الأمة في‮ ‬خطر،‮ ‬فاعطوها ما تستحقها من الاهتمام‮.‬

وخزة
كلفة اصلاح محطة مشرف تبلغ‮ ‬حسب المصادر المطلعة‮ ‬49‮ ‬مليون دينار،‮ ‬وهو المبلغ‮ ‬نفسه الذي‮ ‬تكلفه انشاء المحطة كلها‮.‬
هكذا هي‮ ‬طريقة تفكيرنا الاقتصادية والادارية في‮ ‬الكويت،‮ ‬وهكذا نتعامل مع أموال الشعب واحتياطي‮ ‬الاجيال‮.‬
هل عرفنا الآن أسباب انتشار الضغط والسكري‮ ‬بين صفوف الكويتيين‮!‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث