جريدة الشاهد اليومية

الأربعاء, 24 أغسطس 2011

نعمة الإسلام والقرآن العظيم

موسى السعيدي
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

اثبتت دراسة في مؤتمر طبي عقد في القاهرة عن كيفية تنشيط جهاز المناعة بالجسم للتخلص من اخطر الأمراض المستعصية والمزمنة، أن مستمعي القرآن الكريم تظهر عليهم علامات تغيرات وظيفية تعمل على تخفيض درجة التوتر العصبي التلقائي، وثبت ذلك باحدث الاجهزة العلمية وادقها.
يقول د.احمد القاضي رئيس مجلس ادارة معهد الطب الاسلامي للتعليم والبحوث في أميركا ان 79٪ ممن اجريت عليهم البحوث باستماعهم لكلمات القرآن الكريم سواء مسلمين او غير مسلمين ظهرت عليهم نتائج ايجابية تمثلت في انخفاض درجة التوتر العصبي التي كانوا يعانون منها وذلك مصداقاً لكلام ربنا سبحانه وتعالى »ألا بذكر الله تطمئن القلوب«.. الآية.
ويضيف الدكتور بقوله: من المعروف ان التوتر يؤدي الى نقص مستوى المناعة في الجسم وهذا يظهر عن طريق افراز بعض المواد داخل الجسم ويتسبب باحداث خلل التوازن الوظيفي الداخلي للجسم ولذلك فان الاثر القرآني المهدئ للتوتر يؤدي الى تنشيط وظائف المناعة لمقاومة الامراض بمشيئة الله تعالى.
الحمد لله ان هدانا للاسلام وعلمنا القرآن، اللهم اجعل القرآن العظيم ربيع قلوبنا ونور صدورنا وقائدنا الى الجنة يا رب العالمين، اللهم آمين والحمد لله رب العالمين.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث