جريدة الشاهد اليومية

الثلاثاء, 15 ديسمبر 2009

عاشت المنتديات

عبدالكريم الجسار
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

هذه المقالة هي‮ ‬رقم‮ ‬100‮ ‬في‮ ‬جريدة‮ »‬الشاهد‮« ‬بقلمي،‮ ‬صحيح ان هذا الرقم صغير في‮ ‬عالم الصحافة،‮ ‬لكن أريد أن أنبه بأنني‮ ‬كتبت أكثر من‮ ‬200‮ ‬مقالة وتم منعها لتجاوزها الخط الأحمر،‮ ‬أي‮ ‬اني‮ ‬كاتب أحمر أكثر من كوني‮ ‬كاتبا أخضر،‮ ‬وأنا لا ألوم جريدة‮ »‬الشاهد‮« ‬بذلك كونها محكومة بقوانين وضوابط،‮ ‬لكن اللوم كله‮ ‬يرجع لمن‮ ‬يرجع له اللوم،‮ ‬وبهذا أريد أن أقول لمن‮ ‬يرى حرية في‮ ‬هذا البلد‮: ‬ليس انتقاد الحكومة بكل أريحية‮ ‬يعتبر حرية،‮ ‬إنما الحرية أن تتكلم وتفعل كل شيء من دون قيود دينية أو سياسية أو‮ ‬غيرها،‮ ‬ومن دون ان تسبب حرجا أو ضررا أو أذى‮.‬
عاشت المنتديات،‮ ‬أقولها بكل فخر واعتزاز،‮ ‬نعم لم لا وأنت تقول ما تريد حتى في‮ ‬أدق التفاصيل الدينية أو السياسية،‮ ‬عاشت المنتديات التي‮ ‬تجرؤ على الكلام بعيدة عن الثرثرة الناقصة،‮ ‬عاشت الحرية في‮ ‬بلد شعبها لا‮ ‬يفهم معنى الحرية،‮ ‬عاشت وعاشت وعاشت‮.‬
كتبت مقالات وطرحت في‮ ‬المنتديات كما وعدتكم،‮ ‬ولمتابعة الحرية الحقيقية اتبعوني‮ ‬لعالم المنتديات،‮ ‬وانا أكتب لكم هذه المقالة في‮ ‬جريدة‮ »‬الشاهد‮«‬،‮ ‬لأنني‮ ‬متيقن بأن‮ »‬الشاهد‮« ‬أكثر احترافية من ان ترفض هذا الطرح‮.‬
كامل التحية للإعلامي‮ ‬عبدالوهاب العيسى الذي‮ ‬يدير برنامج المناظرة بكل احترافية ومهنية ووطنية‮.‬
شكرا لكم‮.‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث