جريدة الشاهد اليومية

الأربعاء, 12 أغسطس 2009

إلى التعليم العالي

عبدالكريم الجسار
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

لا انتقد في‮ ‬مقالاتي‮ ‬دوائر الدولة وذلك لسببين‮:‬
الأول‮: ‬ان ما أراه كمواطن‮ ‬يراه الكل،‮ ‬ولذلك كيف لي‮ ‬ان اقول ان الجو حار والكل‮ ‬يشعر بهذه الحرارة؟
الثاني‮: ‬ارى بأن هذا التوجه‮ ‬يصلح لخبر صحافي‮ ‬لا لمقال،‮ ‬فالأول معلومة لاصلاح والثاني‮ ‬اثراء لفكر‮.‬
الآن هذه أول رسالة اوجهها الى وزارة التعليم العالي،‮ ‬ولكن قبل كل شيء اريد ان اوضح بأن هذه السطور سطور ابطال للشك وليس انتقاداً،‮ ‬لعلمنا بما قاله الله تعالى في‮ ‬سورة الحجرات‮: <‬ان بعض الظن إثم‮> ‬وايضاً‮ ‬ما قاله الرسول‮ | : »‬اياك والظن،‮ ‬فان الظن اكذب الحديث‮«‬،‮ ‬وكما قال الإمام علي‮ ‬كرم الله وجهه‮: »‬ظن العاقل اصح من ظن الجاهل‮«.‬
قررت ان اسافر الى بريطانيا لكي‮ ‬ادرس في‮ ‬معهد تعليم لغة انكليزية لمدة ثلاثة شهور،‮ ‬لقناعتي‮ ‬بأن اللغة لكي‮ ‬تكون جيدة في‮ ‬لسان المرء على الانسان ان‮ ‬يسافر الى اللغة بنفسه،‮ ‬ولهذا قررت ان اذهب الى وزارة التعليم العالي‮ ‬لكي‮ ‬ارتب الامور وادفع مصاريف الرحلة‮.‬
ذهبت للموظفة المختصة فقالت لي‮ ‬عليك ان تدفع‮ ‬9500‮ ‬دينار لكي‮ ‬نرتب الامور لك مع المعهد والسكن وايضا من المبلغ‮ ‬سيكون لك راتب شهري‮.‬
قلت لها على الفور‮: ‬انا ذاهب‮ ‬3‮ ‬شهور فقط وليس سنة لماذا ادفع كل هذا المبلغ؟ قالت‮: ‬سيكون باقي‮ ‬المبلغ‮ ‬مسترجعاً‮.‬
بدأت افكر بروتين المبالغ‮ ‬المسترجعة بين المواطن والدولة،‮ ‬ولهذا قلت لها‮: ‬المبلغ‮ ‬كبير ولا استطيع ان ادفع،‮ ‬فقالت‮: ‬خذ هذه الورقة فيها اسماء مكاتب‮ ‬يسهلون لك الامور‮.‬
السؤال الآن‮ ‬يا وزارة التعليم العالي‮: ‬هل هذه المكاتب جزء من الوزارة لكي‮ ‬تقوم الموظفة مشكورة بارسالي‮ ‬اليهما؟ ومن هم اصحاب هذه المكاتب وما علاقتهم بوزارة التعليم العالي؟ وايضاً‮ ‬لماذا مبلغ‮ ‬9500‮ ‬دينار على رحلة لا تتجاوز الـ‮ ‬3‮ ‬شهور؟
فعلاً‮ ‬لقد استفاد احد المكاتب مني‮ ‬كوني‮ ‬زبوناً‮ ‬وهو صاحب محل ورتب لي‮ ‬كل شيء،‮ ‬ولكن كان بودي‮ ‬ان تقوم وزارتي‮ ‬بمهامها لكن الطلبات التعجيزية حالت دون ذلك‮.‬
اتمنى ألا‮ ‬يكون اصحاب المحال هم من وضعوا قوانين ونظم الـ‮ ‬9500،‮ ‬وآمل ان توضح الوزارة لنا هذه السطور المتسائلة حتى نزيل كل الشكوك‮.‬
لكم مني‮ ‬تحياتي‮ ‬وشكراً‮ ‬لكم‮.‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث