الأحد, 02 نوفمبر 2008

الله‮ ‬يعين الحكومة

بسام اليوسف
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

أعلنت شركة فيفا‮ (‬الشركة الثالثة للاتصالات‮) ‬انــها اهدت رئيس وأعضاء الحكومة خطوطاً‮ ‬ماسية تبدأ بـ‮ ‬5000‮ (‬خمسة صفر صفر صفر‮!) ‬والارقام المتبقية متشابهة‮ (‬جريدة الرؤية‮ ‬2008‮/‬10‮/‬3‮).‬
طبعاً‮ ‬الهدية الهدف منها الا‮ ‬يصدر من مجلس الوزراء ووزارة المواصلات اي‮ ‬اعتراض او احالة للجهات القضائية اذا ما وجدت مخالفات وتجاوزات على هذه الشركة،‮ ‬وتحسين علاقات مجلس ادارة الشركة مع الوزراء لمصالح اخرى كالمشاريع والمناقصات وغيرها‮.‬
على مجلس الوزراء ان‮ ‬يرفض هذه الهدية المبطنة وان‮ ‬يأمر هذه الشركة باستخراج ألف رقم مثل هذه الارقام الماسية وان‮ ‬يتم توزيعها بنظام القرعة على مساهمي‮ ‬الشركة‮ (‬والذين هم جميع أهل الكويت‮).‬
ثم ان هذه الارقام تتجاوز قيمة الرقم الواحد منها العشرة آلاف دينار فليس من حق مجلس الادارة تقديمها كقربان محبة لأي‮ ‬كان الا بإذن المساهمين‮.‬
ثانياً‮: ‬هذا تلاعب بحقوق المساهمين‮.‬
ثالثاً‮: ‬نحن طالبنا الشركة الثالثة لكي‮ ‬يخفض سعر الدقيقة للمكالمة وكذلك اسعار الرسائل،‮ ‬وأن‮ ‬يقل التلاعب بفواتير المشتركين ولكي‮ ‬يستطيع المشترك في‮ ‬حالة لم تعجبه خدمات واسعار الشركة ان‮ ‬ينتقل الى شركة اخرى،‮ ‬فعلى الحكومة ان تتدخل وتخفض سعر الدقيقة على الا‮ ‬يتجاوز عشرة فلوس،‮ ‬فان الموظف الكويتي‮ ‬يتسلم الراتب في‮ ‬يد ويسلمه لشركة زين في‮ ‬اليد الاخرى في‮ ‬ظل تخاذل حكومي‮ ‬في‮ ‬وزارة المواصلات وعدم تدخل من مجلس الوزراء لماذا؟
لكن بصراحة في‮ ‬هدية‮ »‬فيفا‮« ‬هذه للحكومة ميزة اننا عرفنا ارقام الوزراء،‮ ‬فأكيد رئيس الحكومة خمسة والباقي‮ ‬اصفار او5000111‮ ‬ونائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع‮ ‬5000222‮ ‬وهكذا بقية الوزراء،‮ ‬فالذي‮ ‬لديه أي‮ ‬شكوى ضد اي‮ ‬ادارة فما عليه سوى رفع سماعة الهاتف على الوزير المطلوب وتقديم شكواه مباشرة فسيجد صدوراً‮ ‬رحبة لأن الحكومة اصلاحية،‮ ‬واذا لم‮ ‬يجد استجابة من الوزير ما عليه سوى الاتصال على خمسة والباقي‮ ‬اصفار،‮ ‬ويشكوه الى رئيس الحكومة،‮ ‬ثم لماذا كثرة الشكوى عند اهل الكويت،‮ ‬علام الشكوى؟ فكل شيء في‮ ‬بلدنا‮ ‬يسير وفق الخطة الموضوعة منذ ثلاثين سنة،‮ ‬علام الشكوى؟
اتحاد المزارعين تم حله والانتهاء منه،‮ ‬فلم تعد هناك تجاوزات وتلاعب في‮ ‬شبرة رقم‮ ‬4‮ ‬وغيرها،‮ ‬وتم نقل التحميل والتنزيل من شبرة الشويخ الى الصليبية،‮ ‬فلم تعد الشاحنات تدخل الى الشويخ وتسبب الاختناقات المرورية‮ .‬
الجمعيات التعاونية انتهت السرقات والشفط ولم تعد محتكرة على قبيلة معينة،‮ ‬فقد تم تحويلها الى شركات مساهمة‮ ‬50‮ ‬في‮ ‬المئة لاهل الكويت و25‮ ‬في‮ ‬المئة لأهالي‮ ‬المنطقة و5‮ ‬في‮ ‬المئة للحكومة و20‮ ‬للشركات المتخصصة فعلام الشكوى؟
جامعة الكويت الجديدة التي‮ ‬وضع حجر اساسها أمير البلاد العام‮ ‬2004‮ ‬بدأت في‮ ‬تخريج ابناء الكويت من مدرسين واطباء ومهندسين وغيرهم،‮ ‬فعلام الشكوى؟ فالثلاثون الف طالب الذين‮ ‬يدرسون في‮ ‬مصر عادوا وأكملوا دراستهم بين اهلهم فعلام الشكوى؟
جامعة الكويت القديمة اعتدلوا وصاروا أوادم فحملة شهادة الدكتوراه بل حتى الماجستير من الكويتيين صارت لهم الأولوية في‮ ‬التعيين والامتيازات،‮ ‬بدلاً‮ ‬من‮ »‬حاضر‮ ‬يا فندم‮« ‬فعلام الشكوى؟
المصفاة الرابعة‮: ‬تم الانتهاء من انشائها وصارت تنتج اكثر من ستمئة الف برميل‮ ‬يومياً‮ ‬ووفرت عشرة آلاف فرصة عمل للكويتيين فقط،‮ ‬وصارت شركة مساهمة‮ ‬50‮ ‬في‮ ‬المئة من اسهمها منحة لاهل الكويت فعلام الشكوى؟
قروض اهل الكويت‮: ‬اسقطتها الحكومة كلها،‮ ‬سحقتها سحقا،‮ ‬من‮ ‬يد ويديد،‮ ‬لان ثلاثة مليارات الديون كان ما فيها عدالة،‮ ‬ولكن لما طاح سوق البورصة،‮ ‬في‮ ‬يوم واحد،‮ ‬بل في‮ ‬ساعة واحدة اتُخذ قرار بضخ‮ ‬8‮ ‬مليارات،‮ ‬حكومة العدل والعدالة والمساواة والقانون والشرف وكل شيء،‮ ‬فعلام الشكوى‮.‬
مدرسة رقية المتوسطة للبنات‮: ‬لم‮ ‬يعد فيها مُدرسة تهين الطالبات،‮ ‬وتسبهن،‮ ‬وتقول لهن‮: ‬انتن‮ ‬غير متربيات،‮ ‬فهذه الالفاظ قد انتهت على‮ ‬يد الوزيرة لان هذه الالفاظ قد تقال في‮ ‬اي‮ ‬بيت،‮ ‬ويمكن امام مسجد في‮ ‬وزارة الاوقاف‮ ‬يقولها،‮ ‬فعلام الشكوى؟
البلد أمان امان‮: ‬لا‮ ‬يوجد خطف اطفال دون العاشرة وفوق العشر سنوات وهتك اعراضهم والذي‮ ‬كان‮ ‬يحصل بشكل‮ ‬يومي‮ ‬في‮ ‬المدارس والشوارع في‮ ‬الجهراء وغيرها،‮ ‬فالعقوبة صارت صارمة ورادعة،‮ ‬بحيث صار كل من تسول له نفسه هذا الفعل الخبيث‮ ‬يخشى ما سيحل به من العقوبة،‮ ‬وهي‮ ‬الاعدام فوراً‮ ‬لا واسطة،‮ ‬ولا اعضاء امة فاسدون ولا‮ ‬غيرهم،‮ ‬فأولادنا بأمان،‮ ‬حتى من فراشي‮ ‬وحراس المدارس،‮ ‬فهذه الامور قد تحدث في‮ ‬اي‮ ‬بيت،‮ ‬فعلام الشكوى؟ ودوريات الفريج،‮ ‬ما شاء الله في‮ ‬كل فريج دورتان‮.‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث