الأربعاء, 23 أبريل 2008

حكاية جلسة القروض‮

خالد صالح العبيدي             ‬
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

افتتحت الجلسة الساعة التاسعة‮ ‬2006‮/‬12‮/‬19‮ ‬وهدد بعض النواب بالانسحاب مطالبين بالسماح للجمهور بالحضور،‮ ‬فطلب الخرافي‮ ‬حسب صلاحياته ان تتحول الجلسة الى سرية،‮ ‬ونبهه بعض النواب الى انه لا‮ ‬يوجد نصاب فرفع الخرافي‮ ‬الجلسة ربع ساعة،‮ ‬وعادت الجلسة سرية،‮ ‬لكنها تحولت الى علنية بعد نصف ساعة من انعقادها ولست متأكداً‮ ‬مما حصل بالجلسة السرية قد‮ ‬يكون سيناريو معين،‮ ‬تلا الأمين العام اقتراحا بأن‮ ‬يكون الحديث لأربعة نواب مؤيدين وآخرين معارضين ثم قفل باب النقاش،‮ ‬ولم‮ ‬يمر الاقتراح على الغالبية حيث وافق28‮ ‬صوتا من‮ ‬56‮ ‬عضوا‮.‬
خالد العدوة قال‮: ‬ان الأسر الكويتية تعاني‮ ‬من مشكلة العسر والفقر وتصم الآذان عن نداءاتها واستغاثاتها،‮ ‬ففي‮ ‬الوقت الذي‮ ‬يتجه فيه المواطن الى‮ »‬السجن‮« ‬نجد ان السياسة المالية تستهدف صرف الأموال على المعونات الاقتصادية للدول المختلفة،‮ ‬واستغرب العدوة كيف تكون قيمة مساعدات الكويت اكثر من الولايات المتحدة؟ وكيف تدعمون الليرة اللبنانية؟ وكيف تقدمون‮ ‬200‮ ‬مليون لليمن بصورة مُذِلة؟ لافتا الى ان الحكومة كشرت عن انيابها للشعب الكويتي‮.‬
علي‮ ‬الراشد حذر من اقرار القانون،‮ ‬مشيرا الى انه ضد اسقاط القروض،‮ ‬واعرب عن تخوفه من ان‮ ‬يتحول اسقاط القروض الى مشكلة تؤثر في‮ ‬الاقتصاد الوطني،‮ ‬وقال ان‮ »‬البنك المركزي‮ ‬يقوم بواجبه على اكمل وجه واكبر حرام ان نظلمه‮«‬،‮ ‬وعقب الراشد على مداخلات النواب الذين طالبوا بتوجيه المساعدات للمواطنين بدلاً‮ ‬من توجيهها للخارج وقال ان اليابان تبرعت بـ‮ ‬12‮ ‬مليار دولار لتحرير الكويت وكذلك المانيا بـ‮ ‬7‮ ‬مليارات،‮ ‬فهل قال أي‮ ‬ياباني‮ ‬او الماني‮ ‬لماذا تتبرعون للشعب الكويتي،‮ ‬هل هذا جزاء لبنان الذي‮ ‬وقف مع الكويت ان نقول لا نعطي‮ ‬قروضا له؟‮ ‬
وأنا أقول للراشد هل أنت متابع لجلسات البرلمان الياباني‮ ‬والألماني‮ ‬وصحافتهما وتجزم بأنه لا‮ ‬يوجد نقد أو معارضة لهذا الموضوع‮.‬
حسين مزيد ناشد النواب ان‮ ‬يتقربوا الى الله في‮ ‬اصحاب مشكلة القروض الذين عانوا من عدم وجود رقابة من البنك المركزي‮ ‬على البنوك والشركات الاستثمارية،‮ ‬وناشد رئيس الوزراء الى اتخاذ موقف ايجابي‮ ‬من هذه القضية مستغربا من‮ »‬الانفاق الحكومي‮« ‬على دول كان لها موقف سيئ مع الكويت‮.‬
مرزوق الغانم أكد ان الاقتراحات التي‮ ‬يتضمنها تقرير لجنة الشؤون المالية لا‮ ‬يعالج هذه المشكلة ولم‮ ‬يقدم حلولا مناسبة‮ »‬مع العلم أن الغانم هو أحد أعضاء اللجنة‮«‬،‮ ‬وقال ان الواجب على بيت الزكاة ان‮ ‬يساهم في‮ ‬حل مشكلة المعسرين من القروض الاستهلاكية،‮ ‬لذلك فانه‮ ‬يقف ضد هذا الاقتراح،‮ ‬وقال ان هذا القانون خلط الحابل بالنابل بحيث لم نعد نفرق بين من اقترض للسفرات وغيرها من الامور الاخرى‮.‬
عبدالله راعي‮ ‬الفحماء قال انه‮ ‬يرفض ما ذكره الغانم ووزير المالية بشأن لجوء المواطنين لبيت الزكاة لحل مشكلة القروض واضاف‮: ‬هذا الامر‮ ‬غير مقبول لا منك ولا من رئيس حكومتك, وقال ان الحكومة لم تبادر الى استثمار الفوائض المالية في‮ ‬التعليم او الصحة او الاسكان في‮ ‬حين نجدها تقدم الهبات والمساعدات لدول لها مواقف مخزية من الكويت اثناء الغزو الغاشم،‮ ‬وانتقد البنك المركزي‮ ‬في‮ ‬الرقابة على البنوك لاسيما في‮ ‬ارتفاع القسط،‮ ‬داعيا الى تشديد الرقابة على البنوك التي‮ ‬تبجحت في‮ ‬هذه القضية حيث لا‮ ‬يوجد طالب الا ولحقته لتمنحه قرضا‮.‬
جمال العمر قال ان المليارات السبعة التي‮ ‬يتحدث عنها وزير المالية تخدم اكثر من‮ ‬250‮ ‬ألف مواطن كويتي،‮ ‬في‮ ‬حين ان المديونيات الصعبة كلفت‮ ‬9‮ ‬مليارات لخدمة التجار،‮ ‬وقال ان قرارات الحكومة سفيهة،‮ ‬وقال ان الطلبة الذين لا تتجاوز مكافآتهم على الـ‮ ‬100‮ ‬دينار تمنحهم البنوك‮ ‬7‮ ‬آلاف دينار كقرض،‮ ‬رافضا الفتاوى المعلبة التي‮ ‬يطلقها البعض‮.‬
احمد باقر قال لا‮ ‬يعقل ان نمنح‮ »‬8‮ ‬مليارات‮« ‬لاشخاص مقترضين دون ان نعرف ان القروض الربوية هي‮ ‬اسلوب تعامل هذه البنوك وأن الموضوع برمته‮ ‬غير عادل،‮ ‬وقال ان البنك المركزي‮ ‬يقوم بواجبه ويمارس عمله بمهنية وهناك اشادات عديدة بدوره, وتناسى باقر هنا موافقته على المديونيات الصعبة وربويتها وعدم عدالتها،‮ ‬كما أننا نلاحظ أن كل معارض‮ ‬يتحدث عن القروض‮ ‬يرفع قيمة التكلفة إلى أن أوصلها باقر إلى‮ ‬8‮ ‬مليارات دينار‮.‬
ضيف الله بورمية توعد باستجواب وزير المالية على خلفية تجاوزات البنك المركزي‮ ‬وبدأ الجمهور بالصراخ تجاه النواب المعارضين لاسقاط القانون مستنكرين ما حدث وهتفوا‮ ‬يسقط السعدون‮.. ‬يسقط دعيج الشمري‮ ‬وخضير والحركة الدستورية،‮ ‬مما اضطر الرئيس الى رفع الجلسة في‮ ‬الساعة‮ ‬12‮ ‬ظهراً،‮ ‬وقوبل النائب بورمية بالتصفيق لحظة وقوفه وتحيته للجمهور،‮ ‬فيما توعد بعض الحضور النواب الرافضين خلال الانتخابات‮.‬
وكانت نتيجة التصويت‮ »‬بموافقة‮ ‬39‮ ‬ورفض‮ ‬20‮ ‬وامتناع‮ ‬4‮ ‬وكان من أبرز المعارضين لإسقاط القروض هم‮ »‬حركة حدس‮« ‬الحركة الدستورية الإسلامية وأنصار مغنية‮ »‬عدنان زاهد،‮ ‬وأحمد حاجي‮« ‬والتكتل الشعبي‮ »‬حسن جوهر وأحمد السعدون‮« ‬والحركة السلفية بقيادة عدو المحتاجين وتابعه صاحب المعاش التقاعدي‮ ‬الاستثنائي،‮ ‬وبالطبع كان هذا كله بقيادة التكتل الوطني‮ ‬العنجري‮ ‬والصرعاوي‮ ‬والصقر والراشد والغانم والمليفي‮ ‬والشايع بالإضافة للفضالة
محمد الخليفة احتج بشدة على مقدمي‮ ‬اقتراح قفل باب النقاش وتصويت بعض زملائه في‮ ‬الكتلة الشعبية مع الاقتراح وتوجههم للتصويت ضد قانون اسقاط القروض وقال بصوت عال‮: ‬راح نسويها فيكم،‮ ‬اليوم معاكم الاغلبية واصوات الحكومة وباكر تتغير،‮ ‬هل هذه هي‮ ‬المبادئ أن تمنعونا من الكلام،‮ »‬تغيرونها وهم احنا نقدر نغيرها‮«.‬
اعضاء‮ »‬حدس‮« ‬تعرضوا لهتافات ساخطة من الجمهور بعد اعلان ضيف الله بورمية عن نيته استجواب وزير المالية وهتفوا‮: ‬تسقط الحركة الدستورية،‮ ‬يسقط دعيج الشمري،‮ ‬يسقط الكندري،‮ ‬يسقط خضير العنزي،‮ ‬كما تعرض النائب احمد السعدون للصيحات نفسها،‮ ‬فيما اخذ‮ ‬يردد بعض الجمهور عند مرور بعض نواب الكتلة الوطنية صيحات‮: »‬الكتلة الوطنية البنكية‮«‬،‮ ‬كما أن سعدون حماد العتيبي‮ ‬كان له موقف شعبي‮ ‬يسجل له في‮ ‬هذا الخصوص‮.‬
ومنا للناخبين الكرام،لأن حكاية أن‮ »‬الكويتي‮ ‬ينسى وما‮ ‬يدقق‮« ‬قد انتهت،‮ ‬وسوف أُذكر جميع القراء الكرام بجميع القضايا الشعبية التي‮ ‬انخذل فيها الناخب من قبل النواب الذين لا‮ ‬يشعرون بإخوانهم المواطنين،‮ ‬وفي‮ ‬المقابل سنذكر كل المواقف النزيهة والشريفة والبطولية للنواب الذين‮ »‬لم‮ ‬يتخلوا‮« ‬عن المواطنين وصوتوا لمصلحة الوطن والناخب‮.‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث