جريدة الشاهد اليومية

الخميس, 19 سبتمبر 2019

واحد exit ... وصلحه!

انظروا إلى شبكة الطرق التي أنشئت في السنوات الخمس الاخيرة، وستلاحظون ان مداخلها ومخارجها، سواء جسر أو طريق سريع، فقط تتشكل من حارة واحدة، رغم أن هناك متسعاً من المساحة التي تسمح ببناء حارتين أو حتى ثلاث حارات.
قد يعتقد البعض أن الأمر فني، عفوي وغير مقصود، وهذا وللأسف اعتقاد ساذج والى ابعد الحدود. ان كون المخرج أو المدخل من حارة واحدة من شأنه ان يسبب، وخلال أقل من سنتين من إنشائه، زحمة خانقة ستدفعنا جميعاً الى ضرورة التفكير بحل لها، وهنا سيقفز التاجر ليحصل على مناقصة جديدة، وبملايين الدنانير، ليوسع لنا المدخل أو المخرج!
من يعتقد أن الأمور في مجال المناقصات والتعاقدات الانشائية، مهما كان نوعها، تحدث لصالح الناس وليس لصالح التاجر .. فهو إنسان إما أنه مستفيد وساكت أو أن الوهم تلبسه من رأسه إلى أخمص قدمه! كل ما يحدث من تخطيط وتنفيذ، وقصور في التخطيط والتنفيذ، هو لصالح التاجر المتنفذ أولاً وثانياً وعاشراً .. ولا عزاء للبلاد والعباد!

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث