جريدة الشاهد اليومية

الأربعاء, 18 سبتمبر 2019

قانون الـ«بيجامة» الكويتي !

نشر موقع «بي بي سي عربي» تحت عنوان :  سياسي كويتي يقترح فرض غرامة ألف دينار على «البيجامة» ومع تفاصيل الخبر حيث أثار النائب الكويتي جدلاً باقتراحه قانوناً يفرض غرامة ألف دينار «نحو 3 آلاف دولار أميركي» على كل من يرتدي «البيجامة» في الشارع.
وقال النائب إن الاقتراح جاء بعد «انفلات اخلاقي» في الكويت وظهور بعض السلبيات «الدخيلة والغريبة» في المجتمع ، وكان السؤال بعد هذا الخبر الظريف : فما رأي الكويتيين.
ومرفق مع الخبر مقطع فيديو وصورة لرجل يرتدي البيجامة!
وموضوع البيجامة حقاً يستحق البحث فأي «بيجامة» المقترحة والتي يغرم عليها ألف دينار؟! هل هي الدشداشة الملونة التي تباع في الأسواق جاهزة أم ملابس النوم المكونة من سروال وقميص.
مثل هذا الاقتراح سيرفع أسعار الـ «بيجامات» بعد اليوم، الأمر الذي يدفع إلى معرفة حقيقة الاقتراح والمشروع بقانون, وهل وصلنا إلى مستوى وحدود من السقف في التفكير المجرد بأن يشرع قانون لتغريم الناس لمجرد ارتدائها «البيجامة» المقترحة علماً بأن أغلب المواطنين يحرصون على «الكشخة» والمظهر العام إلا أنه بعد الاطلاع على اقتراح والمشروع بقانون الـ «بيجامة» اتضح لي ضرورة مراجعة ما يطرح من اقتراحات بقوانين تشريعية وإعادة صياغتها على ضوء ما يناسب ليس الوقت الحالي وإنما المستقبل وأثر ذلك على الدولة والمصلحة وبصورة تشكل أكثر قبولا من الدخول بمثل هذه التفاصيل التي تطلق من خلالها صوراً ومقاطع ومشاركة تدعو إلى السخرية والضحك على مثل هذه المقترحات والقوانين التي تطرح في الكويت وهذا أهم ما جاء في الاقتراح المقدم  حيث في «المادة الثالثة» المقترح : أنه يجب على كل من يرتاد الأماكن العامة في الدولة احترام القيم والعادات والتقاليد والثقافة السائدة لدى المجتمع الكويتي ومنها على سبيل المثال لا الحصر:
1- عدم الظهور في الأماكن العامة بزي أو لباس يحمل صوراً أو اشكالا أو عبارات تسيء إلى الذوق العام وتخل بالآداب العامة.
2- عدم التلفظ بألفاظ خادشة للحياء ولكرامة الأشخاص في الأماكن العامة.
3- عدم الظهور في الأماكن العامة بملابس داخلية أو ما يسمى «بيجامة النوم».
4- عدم الكتابة أو الرسم على جدران الأماكن العامة.
5-  عدم رفع صوت الموسيقى في الأماكن العامة مما يسبب الإزعاج لمرتادي تلك الأماكن.
6-  عدم إطلاق العبارات الخادشة والعنصرية على الغير.
7- عدم تعريض الأطفال والنساء واستغلالهم لمواقف وأنشطة تسبب الخطر أو الفزع سواء بالقول والفعل.
8-  عدم التعدي على حق الآخرين في طوابير الانتظار بالأماكن العامة وفي الحصول على الخدمات بكل الصور.
9- عدم التغرير بالآخرين وتصويرهم خفية بقصد السخرية منهم أو ايقاعهم في فخ المقالب.
10-  عدم وضع الملصقات الإعلانية على المنازل وجدران الأماكن العامة والخاصة من دون إذن من صاحبها.
11- عدم البصق وإلقاء بقايا الطعام والأدخنة من نوافذ السيارات في الطرقات العامة.
ويعاقب كل من أخل بالآداب العامة والذوق العام والعادات والتقاليد بغرامة لا تقل عن خمسمئة دينار كويتي ولا تزيد على ألف دينار كويتي، على ان تتضاعف العقوبة في حالة التكرار.
هذا الاقتراح ومثل هذه النقاط الفرعية والجزئية ليست جديدة, فهناك قرارات ونشرات وقوانين واضحة ومطبقة تحل محل هذا الاقتراح بقانون للحفاظ على خصوصية الفرد والمجتمع والآداب العامة والقيم والذوق والوحدة الوطنية وممتلكات الدولة والبيئة ومكافحة التدخين وجرائم تقنية المعلومات إلا أن تفاصيل الـ  «بيجامة» بعد العبارات العامة كانت جديدة هذه المرة، والحمد لله أن لدينا سياسيين يقترحون مثل هذه القوانين التي لها بالغ الأهمية والأثر في حياة المواطنين والمقيمين ومنها دفع غرامة ألف دينار على «بيجامة»!

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث