جريدة الشاهد اليومية

الإثنين, 16 سبتمبر 2019

عدنا بإيجابية

عادت معظم الأسراب المهاجرة للاصطياف ولم يبق الا القليل منهم، وعاد الطلاب لمقاعد الدراسة في معظم المراحل، وعدنا نحن في تلفزيون «الشاهد» إلى الشاشة وبرامجها، ففي فترة الضحى استأنفت السيدات السوالف في برنامج «سوالف ضحى» وعاد الشيف «بورزيقه» للمطبخ مع توأمه «ابن الكلحه» وتباعاً عادت البرامج والفقرات للبث المباشر حسب الدورة البرامجية لتلفزيون الشاهد، وعاد برنامج ديوان في موسمه الجديد وفقراته المتعددة، ولأنني من يقدم فقرة «وسع صدرك» ومقدمتها فإنني سأكشف عزيزي القارئ عن نيتي بتبني كل ما هو ايجابي، سأحاول أن أكون هادئاً بعيداً عن العصبية، سأطرح المواضيع بإيجابية وموضوعية كي لا أقع في حفرة النفاق أو أتوه في بحر التملق، لكنها ايجابية مستثنى منها البعض من أهل السياسة وسأحاول وأرجو أن يساعدني الجهاز الحكومي بتجاوبه مع قضايا المواطنين، لكنني لن أتخلى عن سلاح الكلام والنقد في كل الأحوال، فأنا في قضايا بلدي في الشق الخليجي العربي الدولي كما أنا، أجرؤ على الكلام لأنني في «الشاهد».

جعفر محمد

جعفر محمد

وسع صدرك

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث