جريدة الشاهد اليومية

الأحد, 01 سبتمبر 2019

هيئة عامة للتدريب والتأهيل الأمني

أعلن أحد أعضاء مجلس الامة ان وزير الداخلية وافق على التوصية بتعيين العسكريين المتقاعدين من ضباط وضباط صف في المؤسسات والمجمعات التجارية والبنوك لتحسين أوضاعهم المادية والاستفادة من خبراتهم الميدانية والعملية السابقة في حماية وتأمين تلك المجمعات والبنوك.
المقنرح جيد وسوف يخدم شريحة كبيرة من أبناء الكويت وكذلك سيحد كثيرا من الاستعانة بالعمالة الوافدة غير المدربة والتي هي قائمة حاليا باستلام الحراسات وتأمين حماية المؤسسات الحكومية والأهلية رغم الحوادث التي تقع بسبب نقص التأهيل والتدريب.
غالبية دول العالم لديها هيئات مستقلة لتدريب وتأهيل العاملين بالمجال الأمني ومنحهم شهادة تخولهم العمل بالمؤسسات الحكومية والأهلية بعيداً عن العاملين بالسلك العسكري من جيش وشرطة وحرس وطني لأنهم يخضعون لتدريبات امنية خاصة تقدمها لهم هيئات التدريب والتعليم العسكرية.
كما ان مجلس الامة وافق على اصدار تشريع لإلزام المجمعات التجارية والبنوك والأندية الرياضية وكذلك الجهات الحكومية والمساجد بتركيب كاميرات وأنظمة امنية حديثة لمراقبة المنشأة وحمايتها من أي عبث او تخريب وتسجيل أي حوادث امنية للاستعانة بها من قبل أجهزة الشرطة والتحقيق للوصول الى مرتكبي تلك الجرائم.
المتقاعدون الكويتيون من الشرطة والجيش والحرس الوطني ليس لهم المام بتشغيل المعدات الأمنية وأنظمة التصوير الحديثة وهم بحاجة ماسة لتأهيلهم وتدريبهم لتكون لديهم القدرة على العمل بالقطاع الخاص وكذلك بالجهات الحكومية المدنية حفاظاً على سرية المؤسسات بدلاً من الاستعانة بالوافدين غير المدربين أيضاً.
وزارة الداخلية عليها تقديم مقترح الي مجلس الامة لإنشاء هيئة مستقلة تتبعها تكون مسؤولة عن: ترخيص الشركات الأمنية لمزاولة نشاطها بعد استيفاء كافة الشروط،  منح حراس الامن الوافدين شهادة تثبت حصولهم على التدريب المناسب لحماية المؤسسات والمجمعات والبنوك،  تدريب المتقاعدين الكويتيين من خلال معاهد متخصصة على اعمال الحماية والتعامل مع الحوادث الأمنية وكذلك التدريب على الأنظمة الأمنية على ان تتحمل الهيئة جزءاً من التكلفة المادية ليمنح المتقاعد شهادة تؤهله للعمل في المؤسسات الحكومية المدنية والأهلية سواء كمشغل أنظمة امنية او كمشرف امن ميداني.
المتابعة الدورية لأعمال الشركات الأمنية وعقودها مع الحكومة او القطاع الخاص، اليوم فكرة الاستعانة بالمتقاعدين الكويتيين العسكريين مطلب ملح لتأمين سلامة المنشآت والمؤسسات الاهلية في ظل النقص الكبير بأعداد القوة الأمنية الحكومية.
والسلام عليكم.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث