جريدة الشاهد اليومية

الأربعاء, 14 يناير 2009

دولة‮ ‬غير محترمة

سليمان الفضلي
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

قانون منع التدخين رقم‮ ‬15‮ ‬لسنة‮ ‬1995‮ ‬في‮ ‬شأن مكافحة التدخين والقرارات الوزارية اصدرته وزارة الصحة بمنع التدخين في‮ ‬الاماكن العامة،‮ ‬لما له من اضرار صحية لكن المواطن الكويتي‮ ‬لديه نزعة قوية لمخالفة وعدم تطبيق القانون في‮ ‬بلده فهو لا‮ ‬يحترم قانون بلده،‮ ‬وغير مبال بالقوانين التي‮ ‬وضعت من اجل حمايته وحماية الآخرين،‮ ‬فالمدخن شخص اناني‮ ‬جداً‮ ‬فهو‮ ‬يتلذذ بالنكوتين‮ ‬غير مبال بمن حوله ممن‮ ‬يعانون من حساسية مفرطة من الدخان المنبعث من‮ »‬زكارته‮« ‬ناهيك بالاضرار التي‮ ‬قد‮ ‬يسببها للناس من تأثير سلبي‮ ‬على صحتهم‮.‬
ما اثار استغرابي‮ ‬في‮ ‬مطار الكويت الدولي‮ ‬في‮ ‬صالة المغادرين ورغم وجود اماكن مخصصة للتدخين المثيرة للاشمئزاز من وجودها فقد كان موظفو الخدمات الارضية‮ ‬يدخنون امام الناس‮ ‬غير مبالين بقانون منع التدخين،‮ ‬وغير مبالين بتعريض الناس للتدخين السلبي،‮ ‬مع وجود اكشاك للتدخين الا ان موظف الخدمات الارضية كان مصراً‮ ‬ان‮ ‬يدخن بمزاجه في‮ ‬الاماكن‮ ‬غير المخصصة للتدخين،‮ ‬وكأنه فوق القانون ولا احد سواه‮.‬
يجب على المواطن والمقيم ان‮ ‬يحترم الكويت وقوانينها،‮ ‬كما‮ ‬يحترم قوانين الدول حين‮ ‬يسافر اليها،‮ ‬فهو‮ ‬يطبق القوانين بحذافيرها مرتعباً‮ ‬خائفاً‮ ‬من ان‮ ‬يقع في‮ ‬المحظور،‮ ‬يجب ان‮ ‬يشدد على قانون منع التدخين في‮ ‬كل الاماكن المغلقة كالمستشفيات وما تعانيه من الكثير من المدخنين في‮ ‬اجنحة المستشفيات وداخل‮ ‬غرف المرضى،‮ ‬وان‮ ‬يمنع التدخين تماماً‮ ‬في‮ ‬الاماكن العامة وان‮ ‬يضطر المدخن ان‮ ‬يخرج من المبنى اذا ما اراد التدخين اسوة بدول العالم،‮ ‬وان‮ ‬يحترم المواطن والمسؤول والموظف والمقيم قوانين الدولة،‮ ‬وان‮ ‬يحترم حرية الآخرين وعدم الاضرار بهم وازعاجهم بسموم دخانية تضر بهم‮.‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث