جريدة الشاهد اليومية

الخميس, 23 مايو 2019

شياطين رمضان

عندما يأتي شهر رمضان تمتزج المشاعر بين ذكريات الطفولة في هذا الشهر الفضيل وجمال ومتعة هذا الشهر الذي تُصَفّد فيه شياطين الجن، ولكن عندما أستذكر ذكريات هذا الشهر لا تخلو ذاكرتي من احداث دامية وقتل وتفجير وحروب تستعر وتشتد في أيام وليالي شهر القرآن، بل ان هناك من المجازر والتنكيل والظلم والتجبر التي حدثت في رمضان تفوق في دمويتها غيرها من الأحداث، فرمضان هذا العام لا يختلف عن سابقيه فعلى الرغم من تحررنا من وسوسة شياطين الجن إلا اننا نقع تحت أعمال وأفعال شياطين البشر، يبدو لي أن هذه الفئة من الشياطين كأنها في صراع مع شياطين الجن حول من يكون الأكثر شراً ودموية، للأسف ان هذه الفئة من أشرار وشياطين البشر قد تفوقت وبمراحل على شياطين الجن وكأنها تقول لهم اننا اكثر شرا وظلما وجرما وحقدا وكرها منكم، وهي رسالة غير مباشرة منهم اننا يا معشر البشر لدينا من الشياطين ما يغنينا عنكم ويفوق قدراتكم في نشر الشر وفعل الشر بكل أنواعه!
المضحك المبكي ان شياطين الإنس جعلونا نشتاق لشياطين الجن، فكيد إبليس وأبنائه ضعيف ولكن أفعال وسلطة شياطين البشر كبيرة وأحيانا مطلقة في فعل الشر وتدمير البشر ونشر حقدهم وقتل الأبرياء وتشريد الآمنين وإشعال فتيل الحروب وتربيط العصائص وتدبير المكائد وغيرها من أعمال الشر.
اللهم إنا نسألك في شهرك الكريم من واسع رحمتك ان تكفينا شر شياطين الناس وان تحمي الكويت وأهلها من شرورهم وشرور شياطيننا.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث